"مراسلون بلا حدود": انتــهاكات خـطــيرة ضد الصحفيين تشهدها سوريا - It's Over 9000!

"مراسلون بلا حدود": انتــهاكات خـطــيرة ضد الصحفيين تشهدها سوريا

بلدي نيوز

دعت منظمة "مراسلون بلا حدود" إلى بذل كل الجهود للسماح للصحفيين السوريين بأداء عملهم، بغض النظر عن المنطقة التي يعملون بها.

وقال المنظمة في بيان ، إنه بعد عطلة نهاية الأسبوع التي شهدت انتهاكات خطيرة لحرية الصحافة في مناطق مختلفة من سوريا، بما في ذلك مقتل مصور في قصف بمحافظة إدلب.

وتحدثت "مراسلون بلا حدود" عن مقتل المصور الصحفي في الدفاع المدني همام العاصي في قصف مدفعي لقوات النظام السوري بتاريخ 17 من تموز/ يوليو الجاري، أثناء تغطيته لعمليات الإنقاذ لعناصر المتطوعين في منطقة تعرضت لقصف سابق.

ونشرت المنظمة صورة للخوذ البيضاء تظهر فيها الدماء على سترة المتطوع والخوذة والكاميرا.

وفي اليوم السابق، أشارت المنظمة إلى قيام رجال ملثمين بطعن وسرقة رسامة الكاريكاتير هديل إسماعيل بالقرب من مكان عملها في أعزاز بريف حلب الشمالي.

وفي السياق، تحدث بيان المنظمة عن اعتقال "قسد" ثلاثة صحفيين - عز الدين الملا (رئيس تحرير جريدة كردستان) ، برزان لاني (مراسل قناة ARK TV ، محطة محلية) ومحمد صالح (مراسل سابق لتلفزيون كردستان) - من قبل "وحدات حماية الشعب (YPG) في القامشلي، وهي مدينة تابعة لـ"الإدارة الذاتية" في شمال وشرق سوريا.

وقالت صابرينا بنوي، رئيسة مكتب الشرق الأوسط في مراسلون بلا حدود "مقتل وهجوم وثلاثة اعتقالات - تُظهر هذه الانتهاكات الخطيرة لحرية الصحافة أن سوريا لا تزال بلدًا خطيرًا على الصحفيين أينما كانوا ومهما كانت القوات الموجودة هناك".

يذكر أن سوريا تحتل المرتبة 173 من بين 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة العالمي لعام 2021 الصادر عن مراسلون بلا حدود.

مقالات ذات صلة

تعزيزات عسكرية إلى محيط درعا البلد.. هل تشهد المنطقة عمليات اقتحام؟

"الدفاع لمدني" ينتشل جثة شاب من بحيرة بريف عفرين ويوثق 33 حالة غرق منذ بداية العام

"الإدارة الذاتية" ترد على اتهامات النظام "بالتآمر على الوطن"

دبلوماسي سوري سابق: النظام "حصان طروادة" الإيراني في الجسم العربي

أردوغان : تركيا لن تلقي باللاجئين السوريين في أحضان القتلة

بصــاروخ موجه.. قــوات النظام تـقــتل عاملا إنسانيا في إدلب