الولايات المتحدة تطالب بتحقيق حول مــقــتــل ناشط بسجون "قـســد" - It's Over 9000!

الولايات المتحدة تطالب بتحقيق حول مــقــتــل ناشط بسجون "قـســد"

بلدي نيوز

أعربت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في دمشق، عن قلقها البالغ حول تقرير عن وفاة الناشط السوري "أمين عيسى العلي" أثناء احتجازه لدى قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

ودعت السفارة، في منشور على فيسبوك، إلى تحقيق فوري وشفاف، وضرورة محاسبة أي شخص تثبت مسؤوليته عن الاعتداء أو إساءة معاملة المحتجزين.

الجدير بالذكر، أن الشاب قُتِل، يوم الاثنين، تحت التعذيب في سجون "الإدارة الذاتية" التابعة لقوات "قسد" في الحسكة.

وقالت العائلة، إن ابنها توفي تحت التعذيب في أحد سجون "الإدارة الذاتية" بمدينة الحسكة، جراء التعذيب الشديد الذي تعرض له.

وأضافت أن قوات "أساييش" اعتقلت العيسى منذ 27 يوما، دون معرفة سبب الاعتقال، رغم إخبار العائلة للدورية التي اعتقلته، بأنه مريض بالغدة الدرقية، مشيرة إلى أنها حاولت إيصال الدواء لابنها المعتقل، إلا أن عناصر "قسد" رفضوا استلام الأدوية، وتعرض خلال فترة خطفه للتعذيب "الوحشي".

والشاب أمين عيسى ينحدر من قرية بيرلكي التابعة لمدينة الدرباسية شمال الحسكة، وهو من مواليد 1986، متزوج وأب لطفلين، وهو صهر وابن أخ القيادي الكردي بشار أمين، عضو المكتب السياسي في الحزب الديمقراطي الكردستاني - سوريا.

وفي وقت سابق، نفت "الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا" أن يكون الناشط أمين عيسى أمين قضى نتيجة التعذيب لدى اعتقاله في سجونها، وذلك بعد استنكار واسع لما وصفت بأنها "جريمة قتل وتعذيب بشعة".

بينما أعلنت عائلة الشهيد أمين عيسى العلي، استعدادها لإعادة تشريح جثة ابنهم وفتح القبر مجددا تحت أنظار وسائل الإعلام وإجراء كشف على الجثة من قبل لجنة أطباء محايدين ومختصين، مؤكدة تعرض ابنهم إلى تعذيب "وحشي" في المعتقل.

مقالات ذات صلة

مصرع عنصر من "قسد" بقصف لـ"الجيـش الوطني" شمال الحسكة

"قسد" تواصل حملتها شرق سوريا.. اعتقال خمسة أشخاص بتهمة التهريب

"الإدارة الذاتية" توقف استيراد السيارة الأوربية والدراجات النارية

الرقة.. "قسد" تعتقل 11 شخصا في مخيم حويجة السوافي

كانت في طريقها إلى مناطق "الإدارة الذاتية".. قوات النظام تصادر شحنة أدوية

واشنطن تدعو لإنشاء آلية قضائية خاصة لمحاسبة النظام السوري