في إطار برنامج إعادة التوطين.. وصول 43 لاجئا من اليونان إلى فرنسا - It's Over 9000!

في إطار برنامج إعادة التوطين.. وصول 43 لاجئا من اليونان إلى فرنسا


بلدي نيوز

وصل 43 مهاجرا من الفئات الضعيفة على متن رحلتي طيران إلى مطار باريس، بعدما وافقت فرنسا على استقبالهم ضمن برنامج إعادة التوطين.

وتحت إشراف وزارة الهجرة واللجوء اليونانية والهيئة المسؤولة عن حماية القصر غير المصحوبين بذويهم، نسقت وكالات الأمم المتحدة ومكتب دعم اللجوء الأوروبي (EASO) عملية تحديد القاصرين الذين نُقلوا إلى فرنسا، "لضمان أن تكون عمليات الترحيل في مصلحة كل طفل"، وفقا لبيان نشرته أمس المنظمة الدولية للهجرة.

وأوضح فتى يدعي عبد الأحد، وهو من القصر غير المصحوبين بذويهم، إنه كان ينتظر مغادرة اليونان بفارغ الصبر، وقال قبل مغادرته "أنا متحمس للغاية لدرجة أنني لا أستطيع النوم". 

وأضاف "حذفت جميع تطبيقات الألعاب من هاتفي المحمول وأنا أتوق للذهاب إلى المدرسة وممارسة الرياضة. أريد أن أعيش بأفضل ما لدي من قدرات".

وتعتبر إعادة التوطين آلية حماية أساسية للاجئين الأكثر ضعفا، عبر نقلهم من دول الاستقبال الأولي إلى دولة أخرى تقبل استقبالهم ومنحهم حماية دائمة. 

ويتم تقديم إعادة التوطين على أساس معايير الضعف (القاصرين أو ضحايا التعذيب أو المعرضين لخطر العنف بما في ذلك العنف الجنسي والاحتياجات الخاصة وما إلى ذلك)، خاصة عندما يتعذر ضمان الحماية القانونية وسلامة المهاجرين في البلد المضيف.

ويقدر عدد المهاجرين في مخيمات الجزر شمال بحر إيجه بـ9,400 مهاجر، يعيشون ظروفا سيئة للغاية وغير إنسانية، ويفتقدون لأدنى الخدمات الأساسية.

مقالات ذات صلة

أردوغان: لم نعد نستطيع تحمل موجات هجرة جديدة بعد 10 سنوات على مأساة سوريا

أردوغان يناقش مع غوتيرش القضية السورية

"دا.عشـي فرنسي" يعترف بالعودة من سوريا إلى أوروبا لارتكاب اعتـ.ـداء

"فيصل مقداد" يمثل نظام الأسد باجتماعات الجمعية العامة في نيويورك

"جان إيف لودريان" يكشف: "باراك أوباما" أنقذ "بشار الأسد" من ضربة ثلاثية

الأمم المتحدة تتبرأ من اتهامات "العفو الدولية" بشأن نازحي "الركبان" في سوريا