"المجلس الوطني الكردي" يتهم "ب ي د" بخطف أحد أعضائه في سوريا - It's Over 9000!

"المجلس الوطني الكردي" يتهم "ب ي د" بخطف أحد أعضائه في سوريا

بلدي نيوز

أصدر المجلس الوطني الكردي في سوريا، أمس السبت 22 أيار/مايو، بيانا، كشف خلاله تفاصيل اختطاف أحد أعضاء المجلس من قبل جهاز أمن حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" التابع لقوات "قسد" شرقي البلاد.

وبحسب البيان الذي حصل بلدي نيوز على نسخة منه، فإن مسلحين ملثمين يستقلون سيارة "فيميه" أقدموا على اختطاف الأستاذ "عبدالغفار محمد" عضو اللجنة المنطقية لحزب الديمقراطي الكردستاني، في الساعة الثامنة مساء من يوم الجمعة المصادف 21-5-2021، على طريق "رميلان - القامشلي" أقصى شمال شرق سوريا.

وبحسب البيان، فإن المسلحين اقتادوا الأستاذ "عبدالغفار محمد" مع سيارته إلى وجهة مجهولة، تاركين زوجته هناك على الطريق العام.

وأعرب المجلس الكردي عن إدانته لتلك الحادثة، مؤكدا أنها تتنافى مع كل القيم والأعراف الإنسانية، وتندرج في إطار ممارسات "ب ي د" لتبدد المناخات الملائمة للمفاوضات الكردية التي لا يريدون لها الاستمرار بشكل واضح وجلي.

وطالب البيان، إدارة "ب ي د" بالإفراج الفوري عن السيد "عبد الغفار" وكافة محتجزي الرأي، والكف عن هذه الممارسات الترهيبية.

وتعرضت مكاتب عدّة تتبع للأحزاب السياسية الكردية في الحسكة والقامشلي وعين العرب في منتصف كانون الأول الماضي لعمليات استهداف من قبل مجهولين.

ويرى مراقبون، أن حوادث الاعتداء هي طريقة يرد فيها حزب العمال الكردستاني على الأصوات التي تطالب بخروجه من شمال وشرق سوريا، وكذلك طريقة يرهب فيها المجلس الوطني الكردي بقصد دفعه إلى إغلاق مكاتبه في المنطقة.

مقالات ذات صلة

هربا من التجنيد الإجباري.. غرق شاب بالفرات في الرقة

عائلة تدعو لتحقيق عادل بقضية مقــتــل ابنها بســجون "قسد"

"قسد" تستهدف بلدة الشحيل بدير الزور بحملة أمنية واسعة

الجيش التركي يعلن تحييد ثلاثة عناصر من "حزب العمال" في سوريا والعراق

محذرا من خطــورتهم.. قيادي في "قـسد" يكشف عدد "الـدواعــش" بسجــونها

إصـــابة امرأة بقصف "قسد" المدفعي على مارع بريف حلب