"أنقذوا الأطفال": استهداف المدارس في شمال غرب سوريا مستمر رغم الهدنة - It's Over 9000!

"أنقذوا الأطفال": استهداف المدارس في شمال غرب سوريا مستمر رغم الهدنة

بلدي نيوز

قالت منظمة أنقذوا الأطفال، اليوم الخميس، إن الهجمات على المدارس في شمال غرب سوريا مستمرة على الرغم من وقف إطلاق النار الذي تم الاتفاق عليه منذ أكثر من عام.

ومنذ بداية عام 2020 ، أكدت منظمة إنقاذ الطفل وشريكتها شبكة حراس وقوع 37 هجوماً على منشآت تعليمية حتى الآن في شمال غرب سوريا وقعت تسعة منها بعد إعلان وقف إطلاق النار في آذار / مارس 2020.

وأضافت المنظمة أن الهجمات أسفرت عن مقتل أربعة أطفال على الأقل وأربعة موظفين في المدارس، ومن المتوقع أن يكون العدد الفعلي للوفيات أعلى، كما تعرضت المرافق المدرسية للدمار والتدمير وتعطل تعليم العديد من الأطفال.

وحذرت المنظمة أنه على الرغم من حدوث انخفاض في عدد الهجمات مقارنة بعام 2019 - عندما حدثت 80 من هذه الانتهاكات فإن التعليم لا يزال تحت التهديد بسبب العنف المستمر في أنحاء سوريا وتم التحقق من 61 هجوما من قبل آلية الرصد والإبلاغ في سوريا.

وتروي المنظمة إحدى الحوادث التي سجلتها، حيث سقطت قذائف مدفعية على بعد أمتار قليلة خارج مدرسة بينما تجمع الأطفال في الملعب. وقد اصطحبهم مدرسوهم إلى الداخل وأرسلوا إلى منازلهم عندما توقف القصف.

وتظهر البيانات الجديدة أن الهجمات ، وخاصة الضربات الجوية والقصف المدفعي ، أدت إلى توقف التعلم، وأدت ثلاث هجمات على الأقل إلى إتلاف المباني المدرسية أو تدميرها ، مما يترك الأطفال بلا مكان يذهبون إليه لتعليمهم.

مقالات ذات صلة

الأمم المتحدة تدين التصعيد الأخير في القامشلي

روسيا تقدم عرضاً لتركيا بخصوص إدلب

الإعلان عن هدنة قصيرة بانتظار الاتفاق النهائي في القامشلي

الأطفال أداة الأسد في الترويج لانتخاباته.. بكتاب رسمي من وزير التربية

"الدفاع المدني" يكشف عدد القتلى في إدلب خلال عام

بعد عام على وقف إطلاق النار.. "منسقو الاستجابة" يسلط الضوء على الأوضاع شمال غرب سوريا