"جامعة إدلب" تعلّق العملية التعليمية ثلاثة أيام - It's Over 9000!

"جامعة إدلب" تعلّق العملية التعليمية ثلاثة أيام

بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)

أعلنت "جامعة إدلب الحرة"، مساء أمس الأربعاء، الحداد لمدة ثلاثة أيام على روح وزير التعليم العالي في حكومة الإنقاذ "فايز الخليف".

وبحسب بيان الجامعة، فإنه سيتم تعليق العملية التعليمية ابتداءا من اليوم الخميس 8 نيسان/أبريل 2021.

وعُثر مساء الخميس، على جثة وزير التعليم العالي والبحث العلمي في حكومة "الإنقاذ" العاملة في منطقة إدلب مقتولا تحت التعذيب وملقيا في قرى ريف حلب الغربي.

وتداول ناشطون محليون على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة لرجل مقتول نتيجة التعذيب، مشيرين إلى أن الجثة تعود لوزير التعليم العالي والبحث العلمي في الحكومة الدكتور "فايز الخليف".

جاء ذلك بعد أربعة أيام من فقدان الاتصال بالوزير بعد خروجه من منزله في مدينة إدلب أثناء توجهه إلى عمله، حيث ظهر في الصورة المتداولة للجثة والتي وجدت ملقية في الأراضي الزراعية بالقرب من قرية "التوامة" بريف حلب الغربي، تعرضها للتعذيب الجسدي، مع ضياع لملامحها، في الوقت الذي لم يصدر تأكيد رسمي من قبل حكومة الإنقاذ التي تلزم الصمت حول القضية ولم تعلن سابقا عن اختطافه أو فقدان الاتصال به.

وينحدر "الخليف" من قرية الرصافة التابعة لمنطقة سراقب بريف إدلب الشرقي، ويحمل الأخير إجازة في الهندسة الزراعية من جامعة حلب، وماجستير في العلوم الزراعية من جامعة القاهرة، ويشغل عضوا في الهيئة التدريسية في جامعة إدلب، وشغل سابقا منصبي وزير الزراعة في حكومة الإنقاذ وأمين مجلس التعليم العالي في جامعة إدلب.

وشُكلت "حكومة الإنقاذ" في الشمال السوري في 2 تشرين الثاني من عام 2017، وذلك تحت رعاية هيئة تحرير الشام، حيث تألفت الحكومة من 11 حقيبة وزارية برئاسة محمد الشيخ حينها، وتشمل "وزارة الداخلية، والعدل، والأوقاف، والتعليم العالي، والتربية والتعليم، والصحة، والزراعة، والاقتصاد، والشؤون الاجتماعية والمهجرين، والإسكان والإعمار، والإدارة المحلية".

مقالات ذات صلة

"حكومة الإنقاذ" ترفع رواتب موظفيها 33 بالمئة

قرارات جديد من "حكومة الإنقاذ"بشأن التصدي لفيروس "كــ.ــورونــ.ــا"

قنص عنصر للنظام غرب حلب

بسبب منشور على فيسبوك.. "الهيئة" تعتقل طالبا جامعيا في إدلب

التصعيد الروسي ينتقل إلى ريف حلب.. تسع غارات استهدفت محيط دارة عزة

القبض على قاتل امرأة وطفلها في مخيم مشهد روحين شمال إدلب