قصف روسي في إدلب و"د.ا.عش" يهاجم ميليشيات موالية برقف حماة - It's Over 9000!

قصف روسي في إدلب و"د.ا.عش" يهاجم ميليشيات موالية برقف حماة

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

قصفت الطائرات الحربية الروسية بالصواريخ الفراغية والعنقودية رتلا مشتركا للجيش التركي و"الجبهة الوطنية" التابع للجيش الوطني في ريف إدلب الجنوبي اليوم الثلاثاء، فيما هاجم التنظيم ميليشيات تحرس منشآت نفطية في شرق حمص، واختطف عشرات منهم.

ففي إدلب شمالا، بحسب مصدر عسكري لبلدي نيوز، فإن الطائرات الروسية قصفت بشكل مباشر الرتل المشترك من الجيش التركي و"الجبهة الوطنية" بالقرب من قرية بسنقول على طريق M4 بريف إدلب الجنوبي.

وأضاف المصدر أن الطائرات قصفت بأربعة صواريخ مزودة بالقنابل العنقودية والفراغية، ما أدى لوقوع إصابات بين عناصر "الجبهة الوطنية".

فيما قال مراسلنا، إن عبوة ناسفة انفجرت صباح اليوم الثلاثاء، في سيارة أمام مسجد "عائشة" وسط بلدة الفوعة بريف إدلب الشمالي، ما أدّى إلى إصابة السائق بجروح متفاوتة، تم نقله إلى أقرب نقطة طبية لتلقي الإسعافات الأولية.

وفي حلب، قال مراسل بلدي نيوز بريف حلب، إن اشتباكات بالأسلحة الثقيلة دارت بين قوات "قسد" و"الجيش الوطني" قرابة الساعة 10 من مساء الاثنين، على جبهة "مرعناز" جنوب غربي مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي.

وبحسب مراسلنا، فإن الاشتباكات تركزت على أطراف الطريق الواصل بين "مدينتي إعزاز وعفرين"، ما أدى لقطع الطريق بسبب رصده من قبل قوات "قسد"، دون وقوع إصابات تذكر.

وسط البلاد، تداولت صفحات موالية للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" معلومات تفيد بمقتل مواطن وخطف العشرات من أبناء ناحية السعن بريف حماة الشرقي من قبل عناصر قالت إنهم يتبعون لتنظيم "داعش" على حقل توينان النفطي المنتج للغاز بريف حمص الشرقي.

وأكدت أن عدد المخطوفين بلغ ما يقارب 70 من أبناء قرى ناحية السعن التابعة لمنطقة السلمية الواقعة بريف حماة الشرقي، وقالت إنهم كانوا يجمعون نبتة الكمأة.

من جانب آخر، نفى مصدر محلي من أبناء ريف حماة الشرقي لبلدي نيوز، أن يكون المخطوفين من المدنيين، وأضاف أن حقلي الهيسكو وتوينان تشرف عليهما روسيا عبر شركات حماية محلية، وأن معظم المخطوفين يعملون كمرتزقة لصالح الروس في حراسة الحقول النفطية وحقول الغاز بالإضافة إلى العمال المحليين المشرفين على عملية استخراج وإسالة الغاز.

إلى المنطقة الشرقية، قتل مدني في بلدة الشحيل شرقي ديرالزور، برصاص مجموعة من "قسد" خلال حملة أمنية لها في البلدة. 

كما قتل وجرح عناصر من ميليشيا موالية في بادية دير الزور شرق سوريا، جراء قصف جوي روسي عن طريق الخطأ.

فيما اعتقلت قوات "قسد" 20 شخصا من ريف ديرالزور، عقب تعرض حاجز لها لهجوم أسفر عن قتل 3 من عناصرها.

وفي الحسكة، ذكرت مصادر كردية مقربة من "قسد"، إن "وحدات مكافحة الإرهاب"، اعتقلت 7 عناصر في مخيم الهول بالحسكة، خلال عمليات أمنية، بينهم سيدتان تعملان في ديوان الحسبة في المخيم، مشيرة إلى أن ذلك حصل بعد يوم من اعتقال الرجل الأول لتنظيم "داعش" في المخيم.

مقالات ذات صلة

الاغتيالات تعود إلى "الهول" ومجموعة مجهولة تستهدف الشبيحة في حلب

صراع الحلفاء على المسروقات.. مواجهات بين الفرقة الرابعة وميليشيا "حزب الله" في مدينة حلب

سبعة قتلى من ميليشيات إيران بانفجار لغم أرضي جنوب حلب

رغم حملة "قسد" الأمنية.. عودة الاغتيالات إلى "الهول"

غرق طفلين خلال سباحتهم بالفرات في ديرالزور

مجموعة مجهولة الهوية تتبنى عملية عسكرية وسط مدينة حلب