النظام يتكبد خسائر فادحة في درعا وخسائر بصفوف "الحرس الثوري" في دير الزور - It's Over 9000!

النظام يتكبد خسائر فادحة في درعا وخسائر بصفوف "الحرس الثوري" في دير الزور

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

قتل وأصيب عدد من عناصر ميليشيات تابعة للفرقة الرابعة، ظهر اليوم الثلاثاء، في بلدة المزيريب بريف درعا الغربي، فيما لقي عدد من قادة وعناصر "الحرس الثوري" مصرعهم بانفجار عدة ألغام في بادية دير الزور.

ففي حلب شمالا، قال مراسل بلدي نيوز بريف حلب، إن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" استهدفت بعدد من قذائف المدفعية محيط قرية الجامل بريف مدينة جرابلس الجنوبي، ما أسفر عن إصابة 4 مدنيين بجروح، تم نقلهم إلى النقاط الطبية لتلقي الإسعافات الأولية. وأضاف مراسلنا أن قصفا مماثلا استهدف محيط قرية العمارنة بريف جرابلس شرقي حلب.

في سياق آخر، ألقى قسم "مكافحة المخدرات والتهريب" في مدينة الباب شرق حلب، القبض على اثنين من مروجي المخدرات وصادر كمية كبيرة من المواد المخدرة.

وفي اللاذقية، قتل عنصر من قوات النظام السوري والميليشيات المساندة له "قنصاً" على يد فصائل المعارضة على جبهات القتال في ريف اللاذقية.

جنوبا في درعا، قال مراسل بلدي نيوز في درعا، إن المجموعات اقتحمت البلدة وحاصرت منزل أبو طارق الصبيحي أحد الأشخاص الذين طالبت هذه الميليشيات بترحيله إلى الشمال السوري. وأضاف أن هذه المجموعات واجهت مقاومة عنيفة من قبل مسلحين محليين.

وقالت مصادر محلية لبلدي نيوز، إن أكثر من 10 عناصر من ميليشيات الفرقة الرابعة قتلوا أثناء الاشتباكات، في حصيلة أولية، مضيفة أن القتلى من اللواء 42 بقيادة اللواء غياث دلة.

واستهدفت قوات نظام الأسد المتمركزة في تل الخضر على أطراف بلدة عتمان، بلدة المزيريب بالمدفعية الثقيلة وسجل سقوط ثلاث قذائف.

فيما قتل عضو في "هيئة الإصلاح في حوران"، إثر انفجار عبوة ناسفة بريف درعا الغربي. في حين أفرج نظام الأسد اليوم الثلاثاء، عن 64 معتقلا من أبناء محافظة درعا.

إلى المنطقة الشرقية، قالت مصادر محلية، إن القياديين في "الحرس الثوري" الإيراني "مهدي باختياري" و"مجتبى برنسجي" قتلا في انفجار لغم أرضي في منطقة فيضة أبو موينع بالقرب من مدينة الميادين بريف ديرالزور.

وبحسب المصادر، فإن القياديين كانا يشرفان على عملية تمشيط برفقة ميليشيا "فاطميون وزينبيون" للبحث عن خلايا تابعة لتنظيم "داعش" في المنطقة.

فيما قالت صفحة "البادية 24" على فيسبوك ، إن أربعة من عناصر الميليشيات الإيرانية بينهم قيادي برتبة رفيعة، قتلوا وأصيبوا في انفجار لغم أرضي بآلية عسكرية في بادية البوكمال بريف ديرالزور الشرقي.

مقالات ذات صلة

قصف إسرائيلي في القنيطرة واستمرار الاغتيالات في درعا

اغتيال عنصر في "الحرس الجمهوري" بريف درعا

اللاذقية.. فصائل المعارضة تقنص عنصرا إيرانيا

مقتل عنصر بالنظام ومدرس على يد مجهولين في درعا

غارات إسرائيلية على مواقع النظام في اللاذقية وجرحى بانفجار ناسفة في عفرين

بالقواذف.. هجوم يستهدف حاجزا للأمن العسكري في درعا