قتلى من "قسد" قرب الحسكة ومظاهرات ضد النظام في درعا - It's Over 9000!

قتلى من "قسد" قرب الحسكة ومظاهرات ضد النظام في درعا


بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

لقي عدد من عناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد" مصرعهم بهجوم مجهول على طريق الحسكة- الرقة، اليوم الاثنين، فيما خرجت مظاهرات في درعا للمطالبة بالإفراج عن معتقلين لدى النظام.

في المنطقة الشرقية، قتل عنصران من قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، اليوم الاثنين، بهجوم مسلح استهدف سيارتهم العسكرية على طريق الحسكة - الرقة.

وقال موقع "الخابور" في منشور على صفحته على الفيس بوك، إن مجهولين استهدفوا سيارة عسكرية تابعة لعناصر "قسد" قرب قرية "صباح الخير" على الطريق الواصل بين محافظتي الرقة والحسكة، ما تسبب بمقتل عنصرين وإصابة آخرين.

جنوبا في درعا، قتل عنصر في فرع "أمن الدولة" التابع لقوات النظام، اليوم الاثنين، وذلك بعد أيام من إصابته بطلق ناري في مدينة إنخل شمال درعا.

وقالت مصادر محلية، إن العنصر "وليد الدوخي" توفي صباح اليوم في مدينة إنخل شمال درعا، إثر إصابته بإطلاق نار استهدفه برفقة ابن عمه "أحمد الدوخي" من قبل مجهولين الخميس الفائت.

و"وليد الدوخي" يعمل في جهاز أمن الدولة التابع للنظام السوري بمدينة إنخل، وهو قيادي سابق في فصائل المعارضة.

في الأثناء، خرج عدد من المدنيين في مدينة درعا البلد اليوم الاثنين، بمظاهرة لمطالبة النظام بإطلاق سراح الشبان الذين اعتقلهم خلال اليومين الماضيين. 

وقال مراسل بلدي نيوز في درعا، إن أهالي المدينة قاموا بقطع بعض الطرق بالإطارات وذلك بعد اعتقال قوات النظام ثلاثة شباب من مدينة درعا قبل عدة أيام.

وأضاف مراسلنا، أن الأهالي هددوا بالتصعيد في حال رفض النظام الإفراج عن المعتقلين في أقرب وقت.

وذكر أن الشاب "محمد يوسف السلامة" فقد الاتصال به في 8/ شباط فبراير الماضي عند مراجعته لشعبة التجنيد في حي القابون شرق العاصمة دمشق.

مقالات ذات صلة

مصادر طبية تؤكد فقدان الأوكسجين من مشافي ديرالزور

الاغتيالات تعود إلى "الهول" ومجموعة مجهولة تستهدف الشبيحة في حلب

صراع الحلفاء على المسروقات.. مواجهات بين الفرقة الرابعة وميليشيا "حزب الله" في مدينة حلب

وفاة السفير الفلسطيني لدى النظام جراء إصابته بفيروس كورونا

ريف الرقة الشرقي بلا مياه شرب منذ ثلاثة أيام

سبعة قتلى من ميليشيات إيران بانفجار لغم أرضي جنوب حلب