سقوط طائرة روسية شمال الحسكة واتفاق جديد بدرعا - It's Over 9000!

سقوط طائرة روسية شمال الحسكة واتفاق جديد بدرعا

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

سقطت طائرة مروحية روسية في ناحية "تل تمر" بريف الحسكة الشمالي، اليوم الأحد 28 شباط، فيما اتفقت لجنة درعا المركزية وضباط روس على تسيير دوريات روسية بالمحافظة.

ففي إدلب شمالاً، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة محيط قرية "كفرشلايا" في ريف إدلب الجنوبي، كما قصفت محيط بلدة "البارة" في ريف إدلب.

وفي دمشق، اعتقلت استخبارات النظام، اثنين من أبناء بلدة كناكر في ريف دمشق الغربي، من منطقتين مختلفتين أثناء توجههما نحو العاصمة دمشق.

درعا جنوباً، اجتمعت اللجنة المركزية في مدينة درعا، مع ضباط من القوات الروسية واللجنة الأمنية للنظام السوري في محافظة درعا، لبحث مواضيع تخص المحافظة وأبنائها وعلى رأسها المعتقلين في سجون النظام.

كما اجتمعت اللجنة المركزية في درعا مع عدد من الضباط في الشرطة العسكرية الروسية في مدينة درعا، واتفقوا على تسيير دوريات عسكرية داخل المحافظة.

وفي سياق منفصل، اغتال مجهولون، عنصرا سابقا في فصائل المعارضة من أبناء بلدة "خربة غزالة" بريف درعا الشرقي، يدعى "سليمان عبد الله" (أبو عرة)" في عملية تعتبر الأولى بحق أبناء البلدة منذ عقد اتفاق التسوية عام 2018.

إلى المنطقة الشرقية، سقطت مروحية عسكرية روسية من نوع "إم آي 35"، بين قريتي "الريحانية والقاسمية" الواقعتين غرب ناحية "تل تمر" بريف الحسكة لأسباب غير معلومة

من جهتها، نقلت وكالة أنباء النظام "سانا" على لسان مراسلها في الحسكة، أن طائرة مروحية روسية تحطمت بين قريتي "الريحانية والقاسمية"، بريف الحسكة، مرجحا مقتل الطيار وإصابة آخرين من طاقم الطائرة.

من جهة أخرى، تبنى فصيل يدعى "كتائب الشرقية"، تفجير خط الغاز في منطقة "الجحيف" شمال دير الزور.

إلى ذلك، فقد ثلاثة أطفال من قرية الهومانية في جبل عبدالعزيز أطرافهم بسبب انفجار لغم أرضي من مخلفات " ب ي د" خلال بحثهم عن "الكمأ والفطر".

مقالات ذات صلة

الاغتيالات تعود إلى "الهول" ومجموعة مجهولة تستهدف الشبيحة في حلب

تشمل أعمال صيانة وتنظيف.. "الدفاع المدني" يطلق حملة "ربيع الأربعين" الخدمية

وفاة السفير الفلسطيني لدى النظام جراء إصابته بفيروس كورونا

دير الزور.. مجهولون يغتالون سيدة ورجل ويلذون بالفرار في الشحيل

اغتيال قيادي بارز في "وحدات الحماية الشعب" بديرالزور

درعا.. الاغتيالات تعصف بأصحاب التسويات