كفرتخاريم.. احتجاجات شعبية على خلفية تحويل مدرسة إلى التعليم المأجور - It's Over 9000!

كفرتخاريم.. احتجاجات شعبية على خلفية تحويل مدرسة إلى التعليم المأجور

بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس) 

شهدت مدينة كفرتخاريم شمال غرب مدينة إدلب خلال الأيام الثلاثة الماضية حالة من الغليان الشعبي، على خلفية تأجير مجمع حارم التربوي التابع لحكومة "الإنقاذ" في مدينة إدلب مدرسة عامة في المدينة وتحويلها إلى مدرسة خاصة للتعليم المأجور.

وأفاد مصدر مطلع من أبناء مدينة كفرتخاريم لبلدي نيوز، إن المجمع التربوي في مدينة حارم وضع يده على مدرسة "كف الطيار" القديمة جانب مدرسة "أحمد عبد الرحمن" قبل عدة أيام، بكتاب أبلغ فيه المجلس المحلي.

ولفت المصدر إلى أن المجمع عقب وضع يده على المدرسة بيومين، عمل على تأجيرها إلى بعض الأشخاص المحسوبين على حكومة "الإنقاذ" بمبلغ 200 دولار شهرياً، علماً أن تجهيزات المدرسة بحالة ممتازة.

وأوضح أن الهدف من تأجير المدرسة هو تحويلها إلى مدرسة خاصة للتعليم المأجور حددت الجهة المستأجرة رسومه الشهرية 80 ليرة تركي لكل طالب، وأطلق عليها اسم "مدرسة النخبة".

ولفت إلى أن الحادثة لاقت موجة من الغضب واحتجاج العشرات من أهالي ووجهاء المدينة، حيث وصل الواقع التعليمي في مدارس المدينة إلى اسوء حال بسبب أعداد الطلاب الضخمة ضمن الوحدات الصفية، وتقسيم الدوام في المدارس إلى عدة أفواج بساعات تعليم منخفضة.

وأشار إلى أن المجمع التربوي همه الوحيد كسب المال على حساب آلاف الطلاب ومئات المعلمين، بدل أن يقوم بواجبه ويعمل على فتح المدرسة بشكل مجاني للتخفيف عن المعلمين في باقي المدارس وتقديم الدعم للمدارس غير المدعومة في المدينة، على حد وصفه.

الجدير ذكره أن مديرية تربية إدلب التابعة لحكومة "الإنقاذ" ضيقت على معظم المنظمات الداعمة للعمليات التعليمة وغيرها في محافظة إدلب، الأمر الذي تسبب بتوقف معظمها ونقل مشاريعهم التعليمية إلى مناطق غصن الزيتون ودرع الفرات، في ظل غياب الحكومة عن تقديم أي نوع من أنواع الدعم للكوادر التعليمية وطلاب المناطق المحررة من رواتب ومناهج تعليمية.

مقالات ذات صلة

تنكروا بزي نسائي.. اقتحام محل بيع مجوهرات في إدلب

"الحكومة المؤقتة" تغلق كليتي "الطب والصيدلية" شمالي حلب

تحت عنوان "بناة الأجيال".. معلمو إدلب يعتصمون للمطالبة برواتبهم

حملة مناصرة في كفرتخاريم بريف إدلب لدعم الكوادر التعليمية

حكومة "الإنقاذ" تفرض إغلاق محال بيع الأسلحة في إدلب

نجاة قيادي بفيلق الشـام من محاولة اغتيال شمالي إدلب