"يونيسيف": 2.4 مليون طفل سوري خارج المدارس - It's Over 9000!

"يونيسيف": 2.4 مليون طفل سوري خارج المدارس

بلدي نيوز  

كشفت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف" أنّ أكثر من 2.4 مليون طفل سوري خارج المدرسة، حوالى 40 في المائة منهم من الفتيات، متوقعةً أنّ يرتفع العدد بسبب تأثير فيروس كورونا المستجد، الذي أدى إلى تعطل التعليم في سوريا.

وأكّدت المنظمة، في بيان لها، أنه "لم يعد من الممكن استخدام واحدة من كل ثلاث مدارس داخل سوريا لأنها دمرت أو تضررت أو تستخدم لأغراض عسكرية"، موضحة أن "الأطفال القادرون على الالتحاق بالمدرسة يدرسون في فصول مكتظة وفي مبانٍ لا توجد بها مرافق مياه وصرف صحي كافية أو حتى كهرباء أو تدفئة أو تهوية".

وأشارت إلى أن "هناك حوالى 700 تعرض لمنشآت التعليم والموظفين في سوريا منذ بدء التحقق من الانتهاكات الجسيمة ضد الأطفال، كما أكدت الأمم المتحدة 52 هجوما في العام الماضي".

ولفتت أن "الأطفال في سوريا لا يزالون يتحملون وطأة الأزمة، إذ يعاني نظام التعليم في سوريا من إرهاق كبير، ونقص في التمويل، وعدم قدرة على توفير خدمات آمنة وعادلة ومستدامة لملايين الأطفال".

ودعت كافة أطراف النزاع إلى الامتناع عن الهجمات على المرافق التعليمية والموظفين في جميع أنحاء سوريا.

مقالات ذات صلة

"فريق لقاح سوريا" يحدد الفئات التي ستأخذ لقاح "كـورونـا"

"اليونيسيف" تدين تفجيرات ريف حلب وسقوط ضحايا أطفال

الاتحاد الأوروبي يقدم 7.5 مليون يورو لدعم الأطفال وأسر السوريين

"أطفال سوريا" ورقة جديدة لأسماء الأسد للمتاجرة بها

منظمة: 700 ألف طفل سوري معرضين لخطر الجوع

تقارير أممية: الأطفال أبرز ضحايا الحرب في سوريا