تصاعد التوتر بين "قسد" و"الأسد" في الحسكة واشتباكات في القامشلي - It's Over 9000!

تصاعد التوتر بين "قسد" و"الأسد" في الحسكة واشتباكات في القامشلي

بلدي نيوز

أصيب عدد من عناصر النظام السوري وقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، مساء أمس السبت، جراء اشتباكات مسلحة دارت بين الطرفين في مدينة القامشلي بريف الحسكة.

وذكرت مصادر إعلامية متطابقة، أن اشتباكات مسلحة دارت بين ميليشيات الدفاع الوطني التابعة للنظام السوري من جهة، و"الأسايش" (قوى الأمن الداخلي) مساء أمس السبت، في حي حلكو في مدينة القامشلي بريف الحسكة، أسفرت عن إصابة 6 عناصر من الدفاع الوطني وآخرين من "الأسايش".

ووفقا للمصادر، فإن الاشتباكات تزامنت مع نزوح عدد من المدنيين من الحي جرّاء ارتفاع حدّة الاشتباكات، ووصول تعزيزات من الطرفين إلى داخل الحي.

ورجحت مصادر أن يعود الخلاف حول المهلة الأخيرة التي قدمتها قوات "قسد" إلى قوات الأسد بالانسحاب من مدينة الحسكة.

وكانت كشفت مصادر، أن روسيا طلبت من قوات "قسد"، تمديد مهلة منحتها للنظام السوري أسبوعا آخر، للانسحاب من مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا.

وبحسب المصادر، فإنه لا نتائج ملموسة توصلت إليها الاجتماعات المتعاقبة التي جرت بين النظام السوري و"قسد" في مطار للقامشلي برعاية روسيا خلال الأسبوعين الماضيين، ما دعا الضباط الروس لطلب مهلة إضافية مدتها أسبوع لتقديم مقترح يرضي الطرفين.

وكانت قسد، أمهلت النظام السوري حتى 20 من الشهر الجاري (كانون الثاني) للانسحاب من كامل الحسكة، وحاصرت المربع الأمني في المدينة الذي تتمركز فيه قوات النظام.

وقبل نحو أسبوعين، شهدت مدينة القامشلي (شمال شرق) توترا بين الجانبين بدأ باعتقالات متبادلة، وانتهى بوساطة روسية أفضت إلى تبادل المعتقلين، فيما استمرت التوترات المسلحة.

مقالات ذات صلة

ثلاث وفيات و21 إصابة بـ"كـورونـا" شمال وشرق سوريا

"إمارة" يصلها السلاح.. "شبح داعـش" يعود من "الهول"

إدلب.. قنص عنصرين من قوات النظام في سراقب

"قسد" تشن حملة اعتقالات في "الهول"

الاغتيالات تعصف بمخيم الهول شرقا وتركيا تقطع الطريق أمام عناصر التنظيم على حدودها شمالا

مسؤول روسي: الضربة الأمريكية في سوريا عطلت مفاوضات واشنطن وطهران