السويداء.. من باب التسويات سباق لتجنيد شبان المحافظة - It's Over 9000!

السويداء.. من باب التسويات سباق لتجنيد شبان المحافظة

بلدي نيوز

يعمل النظام السوري وروسيا وإيران، خلال الفترة الماضية على تجنيد أبناء السويداء جنوب سوريا في صفوفهم ممن تخلفوا عن أداء الخدمة العسكرية.

وفي التفاصيل، أوضح موقع "السويداء 24" المحلي أن تجنيد الشبان في السويداء يتم بعرض إجراء تسوية أمنية للمتخلفين عن أداء الخدمة العسكرية وتقديم رواتب شهرية للمجندين.

وأضاف الموقع أن ميليشيا إيرانية تسمى "الدفاع المحلي" افتتحت مكتبا لتجنيد الشبان في السويداء بداية العام الحالي، ويشرف عليه أشخاص من أبناء المحافظة.

وتستقطب الميليشيا الشبان لتجنيدهم في دير الزور والبوكمال وبادية تدمر شرق حمص، مقابل رواتب شهرية تبدأ من 75 ألف ليرة سورية ومهمتهم حراسة المواقع العسكرية بالدرجة الأولى.

وذكر أن المجند حديثا في صفوف الميليشيا يخضع لدورة تدريبية مدتها أربعة أيام في منطقة عسكرية بـ "الضمير" غرب دمشق، ويشرف على تدريبهم خبراء من "الحرس الثوري" الإيراني.

وفي سياق متصل، جندت شركة "الصياد لخدمات الحراسة والحماية" المدعومة من الروس، مئات الشبان من أبناء السويداء وأرسلتهم إلى ليبيا بهدف حماية المنشآت النفطية مقابل راتب يصل حتى 1000 دولار شهرياً.

كما ضمَّ الروس في السويداء عشرات الشبان لحماية مواقع حقول الغاز شرق حمص خاصة في منطقتي "أثريا" و"خناصر" مقابل رواتب شهرية وصلت حتى 200 دولار شهريا.

من جهتها، جندت المخابرات الجوية في النظام السوري حوالي 50 شابا، منذ بداية العام الحالي، ضمن صفوفها براتب 100 ألف ليرة سوريا شهريا، ووضعتهم على حواجز ونقاط تفتيش بريف دير الزور بمعدل دوام 20 يوما في الشهر.

يُشار إلى أن النظام السوري تعمد إهمال محافظة السويداء من المشاريع الخدمية وضبط الأمن فيها بسبب رفض آلاف الشبان من المحافظة الالتحاق في صفوفه مُحتميين بالفصائل المحلية.

مقالات ذات صلة

خلال شباط.. شبكة حقوقية تكشف عن 171 حالة اعتقال تعسفي في سوريا

هل دخل "كـورونـا المتحور" إلى سوريا؟

ناجون ومنظمات سورية يتقدمون بشكوى جنائية بخصوص كيماوي الأسد

البنتاغون يكشف عن قتيل إيراني بالغارات الأخيرة شرقي سوريا

مسؤول روسي: الضربة الأمريكية في سوريا عطلت مفاوضات واشنطن وطهران

"بوغدانوف" يبحث مع سفير نظام الأسد إعادة الإعمار في سوريا