مقتل شاب على يد عنصر من ميليشيا "الدفاع الوطني" بريف دمشق - It's Over 9000!

مقتل شاب على يد عنصر من ميليشيا "الدفاع الوطني" بريف دمشق

بلدي نيوز 

سجلت بلدة "عسال الورد" في القلمون الغربي جريمة قتل راح ضحيتها شاب على يد ابن عمه المتطوع في صفوف ميليشيا "الدفاع المدني" إثر خلاف دار بينهما.

وقال موقع "صوت العاصمة "إن الشاب "فوزي حسين خلوف" البالغ من العمر 34 عاما، قُتل أمس على يد ابن عمه "علاء خلوف" أحد عناصر ميليشيا "الدفاع الوطني" في بلدة عسال الورد.

وأوضح الموقع، أن القاتل "علاء" أقدم على قتل ضحيته فوزي رميا بالرصاص من مسدسه الحربي بعد خلاف دار بينهما على خلفية استدانة "فوزي" مبلغ مالي قدره 75 ألف ليرة سورية من القاتل.

وأضاف أن الضحية "فوزي" نُقل إلى إحدى مشافي العاصمة دمشق من قبل أهالي البلدة، جراء إصابته برصاصتين، إلا أنه توفي قبل وصوله إليها.

وتم توثيق 31 جريمة قتل ارتُكبت في دمشق وريفها خلال عام 2020، راح ضحيتها 37 شخصاً، بينهم تسع سيدات، وثمانية أطفال، معظمها نُفّذت على يد أقارب من الدرجة الأولى.

مقالات ذات صلة

"فاطميون" تطرد ميليشيا تابعة للنظام من شرق تدمر

شاب يرتكب جريمة مروعة بحق عائلته في الرقة

على خلفية الاعتقالات والتوتر بين الطرفين.. النظام و "قسد" يحشدان في الحسكة

بجواز سفر من "حـزب الله".. قائد ميليشيا "الدفاع الوطني" يفرّ من سوريا إلى إسبانيا

قتلى من ميليشيا "الدفاع الوطني" في بادية حمص

مقتل عنصر لـ"الدفاع الوطني" بريف القنيطرة