الحكومة المؤقتة تُدين حادثة الاعتداء على "بهاء الحلبي" بريف حلب - It's Over 9000!

الحكومة المؤقتة تُدين حادثة الاعتداء على "بهاء الحلبي" بريف حلب

بلدي نيوز  

أصدرت الحكومة السورية المؤقتة، مساء أمس الخميس، بياناً، أدانت من خلاله حادثة الاعتداء على الناشط الإعلامي "بهاء الحلبي" في مدينة الباب شرقي حلب، شمال غربي سوريا.

وجاء في البيان، "مازالت قوى الشر والإرهاب تمعن في غدرها وإجرامها، محاولة بشتى السبل بث الذعر والوهن في نفوس المواطنين وضرب الأمن والاستقرار في المنطقة، وكان آخرها، المحاولة الغادرة لاغتيال الإعلامي الحر بهاء الحلبي عبر استهدافه بعدة طلقات نارية".

وعبر بيان الحكومة عن إدانته الشديدة لتلك الحادثة واصفا إياها "بالعمل الإرهابي الجبان".

وأكّد البيان على إصرار الحكومة في اتخاذها كافة الوسائل لملاحقة قوى الشر والإرهاب ومن يقف خلفهم حتى نستأصل شافتهم، ونقضي على إرهابهم، وفق قولها.

وطالبت المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته في إيجاد حل عادل ينهي مأساة الشعب السوري، ويزيل عهد الطغاة والإرهاب، ويعيد الأمن والسلام إلى ربوع البلاد.

وكان أقدم مجهولون في مدينة الباب بريف حلب الشرقي، الأربعاء 6 كانون الأول، على استهداف الناشط الإعلامي، بهاء الحلبي، مما أدى إلى إصابته بجروح.

وكان اغتال مجهولون، في 12 كانون الأول الفائت 2020، الناشط الإعلامي "حسين خطاب" في مدينة الباب.

وتشهد مناطق ريفي حلب الشمالي والشرقي عمليات اغتيال متكررة ينفذها مجهولون، يتهم الأهالي وقوف "قسد" وتنظيم "داعش" خلفها.


مقالات ذات صلة

رفض التسوية ومن المطلوبين للفرقة الرابعة.. نجاة معاذ الزعبي من محاولة اغتيال غرب درعا

محاولة اغتيال عنصر في "الفرقة الرابعة" بدرعا

خوفا من التفجيرات.. "أمن مدينة الباب" يحذر المدنيين من تفجيرات جديدة

حلب.. إيران تبني "حسينية" في مسكنة وميليشيا "الحوارث" تعزز مواقعها

معركة الباب.. العميد أحمد رحال: العلاقة بين موسكو وأنقرة أكبر من أن يجرؤ نظام الأسد على فتح معركة

"الدفاع المدني" يعثر على جثث جديدة في محيط الباب.. العدد ارتفع إلى 19