واشنطن تتعهد بمواصلة تشديد العقوبات على نظام الأسد - It's Over 9000!

واشنطن تتعهد بمواصلة تشديد العقوبات على نظام الأسد

بلدي نيوز - (خاص)   

أعلنت سفارة الولايات المتحدة في دمشق ، اليوم الأحد، أن الولايات المتحدة ستواصل فرض العقوبات على نظام الأسد حتى تتخذ دمشق خطوات جدية للحل السياسي وفق القرار 2254.

وجاء الإعلان على معرفات السفارة الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، في الذكرى السنوية الأولى لإقرار قانون "قيصر"، حيث ورد في إعلان السفارة: "وقع الرئيس ترامب على مشروع قانون قيصر قبل عام ليصبح قانوناً لمحاسبة بشار الأسد ونظامه على الفظائع التي ارتكبوها في سوريا، ومنذ ذلك الحين فرضنا عقوبات على أكثر من 90 شخص وكيان لدعمهم نظام الأسد في إدامة وحشية لا داعي لها".

وأضافت، "سنواصل فرض هذه العقوبات حتى ينهي النظام السوري حملته العنيفة ضد الشعب السوري، وحتى تتخذ دمشق خطوات لا رجعة فيها نحو حل سياسي يتماشى مع قرار مجلس الأمن رقم 2254، الذي يمثل المسار الوحيد الناجع لتحقيق مستقبل مستقر لكل السوريين".

وأقرَّ مجلس الشيوخ  القانون في منتصف كانون الأول/ديسمبر 2019 قانوناً لمعاقبة نظام الأسد على جرائمه ضد السوريين، وسمي مشروع القانون باسم " قيصر" نسبة لشخص مجهول، سرب معلومات وصور لضحايا "تعذيب" في سوريا بين عامي 2011 و 2014، وقد أثارت صور قيصر حين نشرها ضجة وجدلا كبيرين.

وفي 22/12/2019 وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مشروع قانون "قيصر" ، والذي يفرض عقوبات على كل من يقدم دعما ماليا وتقنيا وماديا لنظام الأسد أو لشخصية سياسية عليا فيه، كما نص القانون على فرض عقوبات على كل من يعمد إلى توفير السلع أو الخدمات أو التكنولوجيا أو المعلومات أو أي دعم من شأنه توسيع الإنتاج المحلي في مجال الغاز الطبيعي والنفط والمشتقات النفطية، فضلاً عن ردع الأجانب عن إبرام العقود المتعلقة بإعادة الإعمار.

مقالات ذات صلة

مقتل 11 شخصا بينهم عسكريان بحوادث منفصلة على طريق حمص- دمشق

تحسن بسعر صرف الليرة مقابل الدولار اليوم الجمعة 5-3-2021

ترحيل عائلات عناصر ميليشيا موالية لحزب الله من درعا و"قسد" تقصف ريف حلب

وفاة خمسة أشخاص وإصابة العشرات بحادث سير على طريق دمشق-حمص

دون تحديد الجهة المسؤولة.. الأمم المتحدة تطالب بمحاسبة مستخدمي الأسلحة الكيميائية في سوريا

مندوبة قطر بالأمم المتحدة تدعو لحل سياسي للأزمة في سوريا