الكتاب الأسود يفضح ممارسات غير قانونية تجاه المهاجرين إلى أوربا - It's Over 9000!

الكتاب الأسود يفضح ممارسات غير قانونية تجاه المهاجرين إلى أوربا

بلدي نيوز 

دان تقرير أصدرته شبكة منظمات غير حكومية ويستند إلى نحو 900 شهادة، العنف والإعادة القسرية غير القانونية للمهاجرين الذين تعرضوا للضرب أو السرقة أو إتلاف معلوماتهم الشخصية وتمت مهاجمتهم بالكلاب على حدود الاتحاد الأوروبي.

ونشرت المنظمات شهادتها في "الكتاب الأسود عن الإعادة القسرية" ووضع بمبادرة من كتلة اليسار الأوروبي في البرلمان الأوروبي، ومن قبل "شبكة مراقبة العنف على الحدود" التي تضم عددا من المنظمات غير الحكومية والجمعيات.

ويضم هذا التقرير المؤلف 1500 صفحة لشهادات مؤلمة تتعلق بأكثر من 12654 شخصًا حول وقائع تجري منذ 2017 في إيطاليا وسلوفينيا والمجر واليونان وكرواتيا، وكذلك دول البلقان الأخرى غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي مثل صربيا والبوسنة.

وقالت النائبة الألمانية في البرلمان الأوروبي كورنيليا إرنست (اليسار الأوروبي الموحد)، "صدمنا جدا بالروايات التي لا نهاية لها عن العنف القاسي والسادي والمهين التي تذكرنا بأكثر الديكتاتوريات الوحشية".

وعبرت عن أملها في أن يساهم هذا "الكتاب الأسود" في "وضع حد لهذه الجرائم ومعاقبة الحكومات المسؤولة عن هذه الأفعال".

ويشدد التقرير على أن عمليات الإعادة القسرية المتمثلة في قيام دولة ما "بطرد المهاجرين بدون منحهم إمكانية تقديم طلب لجوء وبدون الأخذ في الاعتبار أوضاعهم الشخصية وبدون إمكانية طلب المساعدة باستخدام أساليب العنف، غير قانونية".

وسلمت الوثيقة إلى مفوضة الشؤون الداخلية بالاتحاد الأوروبي إيلفا يوهانسون أمس الجمعة. وذكرت في بيان تلقته وكالة فرانس برس أن "الإعادة القسرية لا تتوافق مع التشريعات الأوروبية والحق في اللجوء". وأشارت إلى أن ميثاق الهجرة واللجوء الذي عُرض في سبتمبر ينص على آلية لمراقبة الحدود لمنع مثل هذا السلوك.

مقالات ذات صلة

بسبب إعادة تقييم وضعها.. عائلات سورية لاجئة بالدنمارك تواجه الشتات

"مايا غزال" أول لاجئة سورية تصبح طيارة في بريطانيا

وفاة سوري وإصابة آخرين في لبنان

"الجيش اللبناني" يحبط عملية تهريب 10 سوريين عبر البحر المتوسط

تركيا.. مقتل شاب سوري في غازي عينتاب

خمسة من اللاجئين السوريين في ألمانيا يشاركون في أولمبياد طوكيو