مرام الشيخ يتحدث لبلدي نيوز عن أبرز أسباب انتشار "كـورونـا" في الشمال السوري - It's Over 9000!

مرام الشيخ يتحدث لبلدي نيوز عن أبرز أسباب انتشار "كـورونـا" في الشمال السوري

بلدي نيوز - (عبد القادر محمد) 

تتزايد أعداد الأصابات بفيروس "كورونا المستجد" (كوفيد -19)، ضمن مناطق إدلب وريف حلب، وسط تخوف من قبل الكوادر الطبية العاملة في المشافي من فقدان السيطرة.

وقال وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، الدكتور "مرام الشيخ" لبلدي نيوز، "إن الأرقام الصادرة عن أعداد الإصابات وحالات الشفاء في الشمال السوري "صحيحة"، وإن هناك الكثير من الحالات أصيبت وشفيت ولم تعرف".

وأضاف أن نسبة الوفيات المعلنة في الشمال السوري تقارب "الأرقام الدقيقة" لكن تبقى بعض الحالات يشتبه بها ولم تجرِ الفحص، وكذلك الوفيات المنزلية التي حدثت في المنازل ولم تدخل المنشآت الصحية.

وأكد على أن المجالس المحلية ومديريات الصحة تعمل جاهدة على توعية الناس بضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية لكن لا توجد جهة سلطوية مركزية لفرض الحظر، وفق قوله.

ورجّح وزير الصحة زيادة في أعداد الإصابات في ظل الظروف الراهنة، مشددا على ضرورة ما وصفه "تضافر الجهود" لإيقاف الوباء، بالرغم من شح الدعم المقدم من المانحين.

وحول اللقاح للفيروس، قال الشيخ: "هناك دول أعلنت عن بدء استخدامه وهناك مؤشرات على فعاليته واعتراضات من قليل، لكن حتى يتم الحكم التجريبي على اللقاح؛ لابد من مراقبة تطبيقه وتزويده للسياق السوري، والذي يفترض أن يتم من قبل الصحة العالمية لكن من المبكر في اعتقادي الحديث عن هذا الأمر".

وكانت أعلنت "شبكة الإنذار المبكر" التابعة لوحدة تنسيق الدعم، أمس الأحد 6 كانون الأول، عن تسجيل 233 إصابة وحالتي وفاة بفيروس "كورونا" شمال غربي سوريا، ليرتفع عدد الإصابات المسجلة إلى 17322 حالة.

مقالات ذات صلة

مصرع قائد ميليشيا إيرانية في حلب والنظام يستنفر في الرقة

"الصحة العالمية": نهاية كو.رونا في نهاية 2021 أمر "غير واقعي"

مصرع قائد ميليشيا "لواء الباقر" في حلب على يد سيدة

مجهولون يهاجمون مراسل وكالة "سانا" النظام بمدينة حلب

النظام يعتزم إعادة تأهيل معمل "بيرة الشرق" في حلب

بالأرقام.. "منسقو استجابة سوريا" يُحصي أعمال المنظمات تجاه النازحين شمال سوريا