لأول مرة.. أمريكا تكشف هدف تواجدها في سوريا - It's Over 9000!

لأول مرة.. أمريكا تكشف هدف تواجدها في سوريا

بلدي نيوز   

قال المبعوث الأمريكي السابق الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، اليوم الأحد، إن التواجد العسكري الأمريكي في سوريا هدفه منع النظام من السيطرة على كامل الأراضي السورية.

واوضح جيفري، في تصريحات نقلها موقع "تايمز أول اسرائيل"،أن إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب عجزت عن تحقيق ثلاثة أهداف رئيسية في سوريا، وهي ضمان انسحاب كافة القوات الإيرانية من البلاد ودحر تنظيم "داعش" بالكامل وإيجاد حل سياسي للنزاع الذي يدخل عامه العاشر.

وتابع قائلا "لكن ما فعلناه هو وقف تقدم بشار الأسد ميدانيا، وتم التوصل إلى حالة من الجمود العسكري هناك".

وأضاف أن "قوات الولايات المتحدة والتحالف الدولي الذي تقوده في سوريا لا تحارب تنظيم "داعش" فحسب، بل وتمنع الأسد من كسب الأرض"، مضيفا أن القوات التركية تفعل نفس الشيء في شمال سوريا، فيما "يهيمن سلاح الجو الإسرائيلي في السماء".

ولفت المبعوث إلى "تحالف واسع" مدعوم من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي ضد نظام الأسد، قائلا إن روسيا وإيران "ورثتا دولة فاشلة في حالة مستنقع" وسوف تضطران من أجل الخروج من هذا المأزق إلى التفاوض وتقديم تنازلات.

وتابع أنه إذا فشلت الولايات المتحدة في التوصل إلى حل وسط يشمل انسحاب إيران من سوريا، فلا بد من وضع "استراتيجية مؤقتة تكمن في منعهم من الانتصار".

ودافع جيفري عن الغارات الإسرائيلية على سوريا، قائلا إن الطريقة الوحيدة لوقف هذه العمليات هي انسحاب القوات الإيرانية والمدعومة إيرانيا من سوريا، معتبرا هذا طلبا ليس للنقاش.

وأكد جيفري أن الغارات الإسرائيلية المزعومة على العراق استدعت قلق بعض القادة العسكريين في الولايات المتحدة، لكن إدارة ترامب خلصت في نهاية المطاف إلى أن المخاوف بشأن مدى تأثير هذه الهجمات على الحرب ضد "داعش" مبالغ فيها.

وأضاف "نفذت عمليات متعددة في سوريا والعراق ضد القوات الإيرانية والسورية ولم يؤثر ذلك على حملتنا ضد داعش".

وردا على سؤال عن مدى إسهام إسرائيل في الحرب ضد "داعش"، قال جيفري "إسرائيل لعبت دورا هائلا لكن معظم المعلومات عنها سرية".

وسبق أن أكّد المبعوث الأميركي إلى سوريا، جول رايبرن، أن الولايات المتحدة حددت أهدافاً واضحة في سوريا، خاصة خلال فترة حكم الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب.

وأوضح رايبرن وقتها في تصريحات نقلتها وكالة الشرق الأوسط، أنه لا مفر أمام نظام الرئيس السوري بشار الأسد من العملية السياسية، مشددا على أن بلاده ستواصل الضغط من خلال "قانون قيصر" وغيره على الأسد للوصول إلى حل سياسي.

مقالات ذات صلة

تنظيم "دا-عش" يعلن مقتل عنصرين من القوات الروسية ببادية حمص

شاركوا بأنشطة تنظيم "دا.عش".. محكمة تركية تحكم بحبس شخصين من أصل سبعة موقوفين في أضنة

رغم حملة "قسد" الأمنية.. عودة الاغتيالات إلى "الهول"

الأمن التركي يعتقل ثلاثة أشخاص بتهمة الانتماء لـ"دا-عش" في أنقرة

"قسد" تعلن إفشال مخطط "إرهابي" يستهدف مناطق سيطرتها

خسائر من فصائل المعارضة بريف إدلب واستمرار الاغتيالات في درعا جنوبا