تقرير: خبز السوريين يباع في السوق السوداء - It's Over 9000!

تقرير: خبز السوريين يباع في السوق السوداء


بلدي نيوز

بات الخبز المادة الوحيدة التي يمكن للكثير من السوريين في مناطق سيطرة النظام السوري تحمل تكلفتها، رغم أنهم يقفون في طوابير أحيانا لست ساعات للحصول على "ربطتين" منه بسبب النقص الحاد في الخبز المدعوم من نظام بشار الأسد، بحسب موقع الحرة.

وينقل تقرير من موقع راديو WAMAU الأميركي مشاهد لمعاناة السوريين اليومية للحصول على الخبز في بلد يعاني فيه 9.3 مليون شخص من انعدام الأمن الغذائي، وفق أرقام الأمم المتحدة.

وارتفعت تكلفة سلة الأغذية التي تشمل الضروريات مثل الأرز والزيت بنحو247 في المئة منذ تشرين الثاني الماضي، في الوقت الذي خسرت الليرة السورية أكثر من 70 في المئة من قيمتها مقابل الدولار.

وإضافة إلى نقص الأدوية والوقود، ضاعف نقص الخبز من معاناة السوريين، بعدما ضاعف النظام السوري ثمن ربطة الخبز المدعوم إلى 100 ليرة، مع خفض وزنها.

وقال التقرير إن الأزمة الاقتصادية التي تعصف بلبنان كان لها أيضا تأثير على سوريا، إذ في الوقت الذي تعاني دمشق من أزمتها الخاصة، جمدت الأموال السورية في البنوك اللبنانية.

ومقابل المخابز الحكومية، ازدهرت تجارة الخبز في السوق السوداء، وأشار التقرير إلى إن هامش الربح من بيع الخبز في المخابز الحكومية ضئيل مقارنة ببيعه في السوق السوداء، إذ قد يباع بأكثر من عشرة أضعاف السعر المدعوم.

وتعاني مناطق سيطرة النظام من أزمات متلاحقة، أبرزها مشكلة تأمين الخبز، حيث تشهد الأفران طوابير طويلة ينتظر فيها الأهالي لساعات بانتظار الحصول على ربطة خبز عبر "البطاقة الذكية" التي يتم تحديد كمية الخبز المخصصة لكل أسرة على أساس عدد أفرادها.

مقالات ذات صلة

بسبب زيادة الإصابات.. صحة النظام تنذر بالتحول إلى الخطة "ب" لمواجهة "كو.ر.ونا"

"رمز المعاناة".. قلق دولي على مصير الناشط السوري مازن حمادة

"صحة النظام" تكشف حصيلة الإصابات بـ"كـورونـا"

الخارجية الكندية تدخل على الخط وتطالب بمحاسبة نظام الأسد

دون تحديد الجهة المسؤولة.. الأمم المتحدة تطالب بمحاسبة مستخدمي الأسلحة الكيميائية في سوريا

مندوبة قطر بالأمم المتحدة تدعو لحل سياسي للأزمة في سوريا