سائقو الحافلات يرفضون منح "الكرت الأصفر" للركاب في اللاذقية - It's Over 9000!

سائقو الحافلات يرفضون منح "الكرت الأصفر" للركاب في اللاذقية

بلدي نيوز - (فراس عزالدين)  

انتقلت ظاهرة غياب الليرات السورية أو ما يعرف بـ"الفراطة"، لدى سائقي الحافلات العمومية من العاصمة دمشق إلى محافظة اللاذقية على الساحل السوري.

كرت أصفر

وكانت محافظة اللاذقية حلّت مشكلة الفراطة، بـ"البطاقة الصفراء" التي يعطيها سائقو شركات النقل للركاب، كبديل عن الـ 25 ليرة عند إعطائهم 100 ليرة، إلا أن معظم السائقين لم يلتزموا بهذا الإجراء.

ويتحجج السائقون بعبارة (ما في فراطة، روحوا دبرولنا 25 ليرة)، بينما تكون ذريعتهم لعدم إعطاء الركاب "الكرت الأصفر" البديل بأنهم "خالصين".

نفي المنفي

ونفى مدير عام شركة النقل الداخلي في اللاذقية " طارق عيسى" أن تكون "البطاقات الصفراء" غير متوفرة، وقال "لا يوجد سبب يدفع أي سائق لعدم منحها للمواطنين بدلا من الفراطة".

وأضاف عيسى، أن الفراطة غير موجودة لعدم تزويدنا بها من قبل المصرف المركزي سوى بكميات قليلة جدا منها لا تغطي الحاجة.

وسبق أن نفى حاكم مصرف سوريا المركزي عدم توفر الفراطة في السوق.

يشار إلى أن تجميع ثلاث بطاقات صفراء يعتبر بمثابة رحلة واحدة.

ثقافة الشكوى!

ودعا "عيسى" الأهالي إلى عدم التردد والاتصال برقم الشكاوى للإبلاغ عن أي مخالفة من هذا النوع.

وفي سياق متصل؛ زعم "عيسى" أن مشكلة الازدحام على خطوط النقل الداخلي، سببها ازدياد الطلب على النقل الداخلي في هذه الفترة بعد ارتفاع تكاليف سيارات الأجرة، مطالبا بزيادة عدد باصات النقل الداخلي لتخفيف الازدحام، عن طريق ما وصفها بـ"المنحة" التي أعلن عنها "السفير الصيني" منذ أيام برفد النقل الداخلي في سوريا بمئة باص.

مقالات ذات صلة

كم حصة دير الزور من الباصات الصينية؟

مسؤول يكشف حصة دمشق من الـ 100 باص الممنوحة من الصين

الصين تسلم النظام السوري 100 باص نقل داخلي

اللاذقية.. أزمة مواصلات وارتفاع صوت المطالب بحلها

"النقل الداخلي" تسلم الوحدات الإدارية باصات معطلة

مشروع بطاقات مسبقة الدفع لباصات النقل الداخلي بدمشق