أطباء يفرون من مناطق سيطرة النظام إلى الصومال - It's Over 9000!

أطباء يفرون من مناطق سيطرة النظام إلى الصومال

بلدي نيوز   

كشف نقيب أطباء سوريا "كمال عامر"، أن الكثير من الأطباء السوريين سافروا إلى الصومال من أجل العمل، وسط تجاهل سلطات النظام للقطاع الصحي حيث توفي عشرات الأطباء خلال الاستجابة لمواجهة تفشي فيروس كورونا في سوريا.

وقال "عامر" في حديث تلفزيوني مع قناة "سما" الموالية، إن هجرة أطباء سوريا من مناطق سيطرة النظام إلى الصومال جاء سعيا وراء فرص عمل براتب أفضل، وأضاف أنه يعرف عدداً من الأطباء توجهوا إلى الصومال، ولكنه لم يذكر إحصائية رسمية لهم.

وتسبب التصريحات بموجة من الجدل، دفعت نقيب الأطباء للتراجع بتصريحات جديدة لموقع موالٍ، بأن الصومال حالها كحال باقي الدول التي تفتح باب هجرة الأطباء إليها، ولا أنه لا تركيز من قبل الأطباء المهاجرين إليها، وما حصل أنها كانت من بين الدول التي تغلق أبواب السفر إليها في ظل جائحة كورونا التي تغزو العالم.

وتابع قائلا "أنه من أهم أركان الأزمة السورية، تهجير العقول البشرية، ومنهم الأطباء؛ حيث سمحت العديد من الدول الأوربية، ودول الخليج على منح العديد من التسهيلات من أجل استقطاب الاطباء السوريين"، كما صرح بأن الطبيب اهتزت صورته لدى المرضى لأسباب عدة، من أهمها الأجور العشوائية للأطباء، وفق تعبيره.

وفي 16 آب، نُشرت لائحة على وسائل التواصل الاجتماعي تضم 61 عاملا في المجال الصحي توفوا منذ ظهور فيروس كورونا في سوريا للمرّة الأولى.

وأكدت هيومن رايتس ووتش تمكنها من التحقق من وفاة 33 طبيبا وردت أسماؤهم على اللوائح عبر جمع صفحات الوفيات التي نشرتها "نقابة أطباء دمشق"، والتي أشارت جميعها إلى أنّهم ماتوا خلال استجابتهم لفيروس كورونا.

وقال أطباء إن الوفيات التي تُنعى على صفحات الوفيات الرسمية لنظام الأسد، تنتمي بشكل أساسي إلى النخبة، مثل مديري المستشفيات، أو أساتذة طب سابقين، وقدّر الأطباء الذين تمت مقابلتهم أن عدد الوفيات بين الأطباء والممرضين في الصفوف الأمامية أعلى بكثير على الأرجح بسبب عدم القدرة على إحصاء موظفي الصحة في الأرياف، وبناء على معرفتهم الخاصة بالأطباء والممرضين الذين ماتوا.

وكانت تقارير إعلامية تحدثت عن وصول 10 عائلات سورية إلى الصومال عبر الحدود مع أثيوبيا، منتصف العام الجاري وسط استقبال وحفاوة من الأهالي.

مقالات ذات صلة

قصف إسرائيلي على حماة ومحاولة اغتيال قيادي من المعارضة في إدلب

خسائر مالية فادحة تعرضت لها ميليشيا "الحشد الشعبي" جراء القصف الإسرائيلي

القصف الإسرائيلي على النظام السوري يتزامن مع دوي انفجار بشمال غربي الأردن

"بيدرسون" يبحث مع "بوغدانوف" تطورات الوضع السوري وتحضيرات اللجنة الدستورية

السويداء.. من باب التسويات سباق لتجنيد شبان المحافظة

مسؤول ألماني: عقبات تقف أمام ترحيل لاجئين سوريين