روسيا تُجدد مزاعمها بخرق اتفاق إدلب - It's Over 9000!

روسيا تُجدد مزاعمها بخرق اتفاق إدلب

بلدي نيوز  

ادعى ما يسمى "المركز الروسي للمصالحة" في سوريا، أمس الأحد، أن ما وصفهم "مسلحي جبهة النصرة"، شنوا 31 هجوما جديدا في منطقة وقف التصعيد بإدلب شمال غربي سوريا.

جاء ذلك على لسان العقيد البحري، ألكسندر غرينكيفيتش، والذي يشغل نائب رئيس المركز الذي مقره قاعدة حميميم الجوية بمحافظة اللاذقية، تسجيل "31 هجوما من مواقع سيطرة جماعة جبهة النصرة، منها 14 هجوما في محافظة إدلب، و3 هجمات في محافظة حلب و12 هجوما في محافظة اللاذقية، فضلا عن هجومين بمحافظة حماة".

في المقابل، نفى مراسل بلدي نيوز تلك التصريحات، وأكّد على أن قوات النظام تقصف بشكل يومي ومستمر خطوط التماس في منطقة خفض التصعيد جنوبي إدلب، مشيرا إلى أن قريتي الرويحة وبينين تعرضتا لقصف مكثّف من قبل قوات النظام السوري وميليشياته، أمس الأحد.

ومنتصف ليلة السبت، اندلعت اشتباكات عنيفة بين فصائل المعارضة في غرفة عمليات "الفتح المبين" وقوات النظام والميليشيات المساندة له على جبهة الفطيرة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، في محاولة للأخيرة التسلل على المنطقة.

وتشهد بلدات وقرى جبل الزاوية عمليات تصعيدا عسكريا ومحاولات تسلل متواصلة من قبل قوات النظام السوري وميليشياته بغية السيطرة على مناطق متقدمة.

مقالات ذات صلة

مطالبات للمجتمع الدولي بالتحرك العاجل لإنقاذ نازحي شمال سوريا (بيان)

هل انفرط عقد الشراكة بين "قسد" و"الأسد"؟

على خلفية الغارات الإسرائيلية.. القوات الإيرانية تعتقل عددا من عناصرها السوريين

الأمم المتحدة: فجوة تبلغ 32 مليون دولار في تمويل النازحين في إدلب

مؤسسة البريد التركية تفتتح فرعا لها في تل أبيض بالرقة

السعودية: ندعم الحل السياسي في سوريا