بجزمة وسرج.. النظام يفتتح متحفا لـ"باسل الأسد" في اللاذقية! - It's Over 9000!

بجزمة وسرج.. النظام يفتتح متحفا لـ"باسل الأسد" في اللاذقية!


بلدي نيوز - (فراس عزالدين) 

افتتح النظام متحف "الباسل" في اللاذقية، لعرض بعض أحذية وأدوات الفروسية لباسل الأسد، وسط انتقاد واسع من طرف الموالين والمعارضين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتزامن افتتاح المتحف، الذي أظهرت الصور التكاليف الباهظة في إنجازه، قدرت بعشرات الملايين من الليرات السورية، بالتزامن مع "الطوابير" المنتشرة للحصول على "رغيف الخبز" و"الوقود"، وغيرها من أساسيات الحياة، إضافة لغلاء المعيشة وتدني اﻷجور مع اﻻنهيار المتسارع في قيمة الليرة السورية.

ويحوي المتحف المذكور، "الجزمة" التي كان ينتعلها، باسل اﻷسد، وخصِص لها مكان بارز في المتحف، وثيابه التي كان يرتديها لدى ركوبه الخيل، بحسب صورة نشرتها مواقع موالية للنظام، في اللاذقية.

كما يتضمن المتحف "السروج" التي كان يضعها "باسل اﻷسد" على الخيول بالإضافة إلى "60 صورة وكأساً وميدالية" له. 

يشار إلى أن باسل اﻷسد، هو نجل حافظ اﻷسد اﻷكبر، وقتل في ظروف غامضة في عام 1994 بحادث سير، قيل إنه كان مخمورا وبطريقه للسفر على طريق مطار دمشق الدولي.

وغرد نشطاء معارضون تعليقا على افتتاح المتحف؛ "افتتاح متحف المقبور باسل الأسد بالتزامن مع تزايد الطوابير، يجسد قصة البئر المعطلة والقصر المشيد في مزرعة الأسد".

واستذكر نشطاء قصة الفارس الدمشقي عدنان قصار، الذي سجنه باسل اﻷسد، بسبب فوز القصار عليه في سباق الخيل.

وينعت باسل اﻷسد بأسماء كثيرة في اﻷوساط الموالية، إﻻ أن الصفة التي يعرف بها "الدموية" أكثر من عمه "رفعت اﻷسد".

مقالات ذات صلة

نقاط عسكرية تركية في ريف حماة وقتلى للنظام في بادية حمص

برعاية روسية.. اجتماع بين نظام الأسد وإسرائيل في "حميميم"

الاغتيالات تستمر في درعا وقتلى من ميليشيات إيران على يد مجهولين في دير الزور

ممثل سوري في دمشق يتعرض لتهديدات من مجهول.. ما السبب؟

مجددا.. حالات تسمم في الساحل السوري

خسائر بصفوف "الجيش الوطني" غرب حماة واغتيالات في دير الزور