اتصال فيديو بين بوتين و"الأسد".. ما مضمونه؟ - It's Over 9000!

اتصال فيديو بين بوتين و"الأسد".. ما مضمونه؟

بلدي نيوز – (خاص)  

اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال اتصال مع بشار الأسد أن ما أسماه "بؤرة الإرهاب الدولي في سوريا تم القضاء عليها عمليا"، مشيرا إلى إمكانية العودة الجماعية للاجئين إلى البلاد، حسب تعبيره.

وقال بوتين ، إن "روسيا تؤيد عقد مؤتمر دولي حول اللاجئين والوفد الروسي سيكون من أكبر الوفود مشاركة، مشيرا إلى أن "حجم الكارثة الإنسانية في سوريا لا يزال كبيرا".

وأضاف أن اللاجئين الشباب يمكن أن يشكلوا تهديدا للدول المضيفة من خلال الوقوع تحت تأثير المتطرفين، مشيرا إلى أن هناك أكثر من 6.5 مليون لاجئ خارج سوريا معظمهم مواطنون قادرون على العمل في إعادة إعمار سوريا.

بالمقابل، قال بشار الأسد، إن "الجزء الأكبر من اللاجئين يرغب بالعودة إلى سوريا، بعد أن هيأت الدولة الظروف المناسبة لذلك ولدينا أمل أن يخرج مؤتمر عودة اللاجئين بنتائج مهمة"، حسب زعمه، معتبرا أن المؤتمر الدولي لعودة اللاجئين مجرد بداية لحل هذه المسألة الإنسانية.

وأضاف إن "كل منزل في سوريا يهتم بقضية اللاجئين وهذا الموضوع أولوية بالنسبة لنا كحكومة خلال المرحلة القادمة خاصة بعدما تم تحرير جزء كبير من الأراضي وانحسرت رقعة المعارك بالرغم من استمرار الإرهاب"، حسب وصفه.

وأعلن السفير الروسي في دمشق ألكسندر يفيموف، اليوم الاثنين، أن مؤتمر اللاجئين سيعقد في دمشق يوم الأربعاء المقبل، وأن المؤتمر "مصمم على دعم جهود أولئك المهتمين حقا بمصير ورفاهية جميع السوريين، إضافة إلى الموجودين خارج سوريا نتيجة الحرب"، معتبرا أن المؤتمر "منصة لمناقشة موضوعية لمجموعة كاملة من القضايا المتعلقة بمساعدة السوريين في العودة إلى ديارهم، واستعادة وحدة الشعب السوري".

وتعمل الماكينة الإعلامية الروسية على تسويق فكرة انتهاء المعارك في سوريا، والزعم باستقرار الأوضاع واستتباب الأمن، كسبيل لإعادة اللاجئين السوريين وخاصة في لبنان، والحصول على أموال إعادة الإعمار.

وتتجاهل موسكو في دعواتها لعودة اللاجئين السوريين، حقيقة أن العدد الأكبر منهم اضطر للهرب من جرائم النظام وممارساته.

وسبق أن وجهت موسكو دعوة لعقد مؤتمر مشابه في خريف عام 2018، بعد حملة واسعة أطلقتها لحث المجتمع الدولي على التعاون ليس في ملف إعادة اللاجئين فحسب، بل وفتح أبواب الحوار مع النظام من بوابة "المساعدات الإنسانية" بداية بهدف إعادة تعويمه سياسيا، لكنها فشلت في ذلك رغم الحملة الإعلامية الواسعة.

مقالات ذات صلة

"إسرائيل" تطالب الأمم المتحدة بكبح جماح إيران في سوريا

لماذا تكرر "إسرائيل" قصف جبل المانع بريف دمشق؟

تقرير حقوقي يوثق الانتهاكات بحق نساء سوريا

"الدفاع المدني" يعلن وفاة 10 أشخاص بفيروس كورونا

"الإنذار المبكر" تكشف عن حصيلة إصابات كورونا في إدلب وحلب

إدانة أممية لتفجيري مدينتي الباب وعفرين بريف حلب