"دفعت حياتها ثمنا لدراستها".. "أم ريماس" تصرخ على فراق "فلذة كبدها" في أريحا - It's Over 9000!

"دفعت حياتها ثمنا لدراستها".. "أم ريماس" تصرخ على فراق "فلذة كبدها" في أريحا

بلدي نيوز – (عمر الحسن)  

استشهد ثلاثة مدنيين من بينهم طفلة في حصيلة أولية، وأصيب آخرون بجروح، صباح اليوم الأربعاء، جرّاء قصف مدفعي مكثف لقوات النظام استهدف مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي.

وقال مراسل بلدي نيوز بريف إدلب، إن قصفا مدفعيا وصاروخيا مكثفا لقوات النظام السوري استهدف صباح اليوم، الأحياء السكنية لمدينة أريحا جنوبي إدلب، ما أدى لاستشهاد ثلاثة مدنيين من بينهم طفلة في حصيلة غير نهائية، وإصابة آخرين بجروح متفاوتة، حيث عملت فرق الدفاع المدني على انتشالهم وإسعاف المصابين.

وقال الناشط أبو عمر الإدلبي "لم يترك حقد نظام الأسد الذي صبه على الشعب السوري منذ أكثر من تسع سنوات بيتاً إلا وطرقه، بل ركّز على سرقة أرواح الرجال في الدرجة الأولى وتدمير حلم الأطفال الوردي، وتعميق جرح نفوس السوريات الذي لا يندمل، والتي كان أحدثها صراخ سيدة على جثمان طفلتها التي قتلتها قذيفة نظام الأسد صباح الأربعاء، أثناء ذهابها إلى المدرسة في مدينة أريحا بريف إدلب".

وأضاف "في صرخات ملأت مستشفى أريحا لوالدة الطفلة "ريماس"، ووصلت إلى أذهان العاملين، وأبكت الكوادر الطبية حين قالت: "والله يا أمي ما كنت بدي أبعتك على المدرسة، والله كنت بدي خليكي نايمة ما كنت بدي أبعتك".

ولاقت تلك الحادثة، حالة غليان شعبي، معبرين عن غضبهم إزاء إجرام نظام الأسد وحلفائه بحق سكان منطقة إدلب.

وتخضع منطقة إدلب لاتفاق بين موسكو وأنقرة يقضي بوقف كامل للعمليات العدائية بين طرفي الصراع في منطقة خفض التصعيد الرابعة شمال سوريا، الأمر الذي لم تلتزم به روسيا منذ بداية الاتفاق.

مقالات ذات صلة

مؤلف كتاب "خط أحمر": رد العالم على استخدام الكيماوي بسوريا كان "معيبا"

النظام يعلن إعادة العمل بخط غاز "الجبسة - الريان"

بعد أن فرض النظام الحراسة القضائية عليها.. شركة "إم.تي.إن" تطرح حصتها للبيع

مخابرات النظام تلاحق أبناء كناكر في ريف دمشق الغربي وتعتقل اثنين منهم

بعد الدراسة الأمنية.. السماح لعدد محدود من أهالي مخيم اليرموك بالعودة لمنازلهم

خارجية النظام ترد على الغارات الأمريكية شرق سوريا ببيان إدانة