قادة الميليشيات الإيرانية يكثفون اجتماعاتهم مع ضباط النظام في البوكمال - It's Over 9000!

قادة الميليشيات الإيرانية يكثفون اجتماعاتهم مع ضباط النظام في البوكمال

بلدي نيوز

شهدت مدينة البوكمال شرق دير الزور، الجمعة 30 تشرين الأول، اجتماعا لضباط إيرانيين وآخرين من قوات النظام السوري وقادة ميليشيات لبنانيين وعراقيين بهدف وضع خطة لإعادة توزيع الميليشيات الإيرانية في المنطقة.

وبحسب موقع "فرات بوست"، فإن الاجتماع تم في منزل رئيس مفرزة الأمن السياسي داخل المربع الأمني في مدينة البوكمال.

وضم الاجتماع ممثلين عن "حزب الله" اللبناني و"الحرس الثوري" الإيراني و"لواء الباقر" و"الفرقة 11" و"الفرقة 7" في قوات النظام، ورئيس فرع الأمن السياسي في المنطقة.

وأشار الموقع إلى أنهم قرروا في الاجتماع وضع ساتر لحماية ريف البوكمال يبدأ من الصالحية وصولا إلى قرية "الهري" الحدودية مع العراق، مع تعزيز تواجد "الفوج 47" بالإضافة لإقامة نقطة عسكرية في محيط بلدة "حسرات".

وذكر أن الميليشيات الإيرانية اتخذت قرارا باتباع سياسة "10 كم" عبر إقامة نقطة عسكرية في كل 10 كم ضمن محور البادية بشكل بشكل أفقي وعمودي، بالإضافة إلى تزويد النقاط بمضادات أرضية حديثة لمواجهة هجمات "داعش".

وأكد أن ميليشيات إيران اتخذت خلال الاجتماع قرارا بإعادة هيكلة المعابر المائية وإقامة معابر نظامية على مبدأ "معبر حطلة"، على أن يديرها عناصر من "الثوري الإيراني".

وتنتشر ميليشيات إيران شرق دير الزور، ومن أبرز هذه الميليشيات : "لواء فاطميون الأفغاني" و"لواء زينبيون الباكستاني" و"لواء الإمام علي" و"حركة النجباء" و"الحرس الثوري الإيراني" و"الحشد الشعبي العراقي".

مقالات ذات صلة

استخبارات النظام تبتز المدنيين في البوكمال بذريعة الدراسات الأمنية

"الحشد الشعبي" ينسحب من البوكمال والنظام يحل مكانه

"ميليشيا إيران" تستولي على منازل جديدة في البوكمال

على خلفية الغارات الإسرائيلية.. القوات الإيرانية تعتقل عددا من عناصرها السوريين

جرحى باشتباكات بين عناصر ميليشيا إيرانية في البوكمال

إيران تعزّز حواجزها من ديرالزور حتى البوكمال