خسائر لـ"قسد" شمال سوريا واغتيالات تطال عناصر من النظام في درعا - It's Over 9000!

خسائر لـ"قسد" شمال سوريا واغتيالات تطال عناصر من النظام في درعا

بلدي نيوز - (التقرير اليومي) 

أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل 5 من عناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد" شمال شرقي سوريا، اليوم الخميس، في الوقت الذي شهدت درعا سلسلة اغتيالات أسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص، 2 منهم من عناصر الأمن العسكري بقوات النظام.

ففي شمال شرق سوريا، قالت وزارة الدفاع التركية في بيانها، أن "القوات الخاصة تمكنت من تحييد 3 إرهابيين بمنطقة عملية نبع السلام و2 بمنطقة عملية درع الفرات شمالي سوريا".

وفي دير الزور، قتل مسؤول في مجلس دير الزور المدني، وأصيب شقيقه بجروح، بهجوم لمجهولين شرقي المحافظة.

وقالت شبكة "فرات بوست" عبر صفحتها بموقع فيسبوك، أن مدير هيئة المحروقات في "مجلس دير الزور المدني"، خالد خليف الحمادي الملقب أبو الوليد قتل وأصيب شقيقه بجروح بليغة، جراء مهاجمتهم من قبل مجهولين يعتقد أنهم ينتمون إلى تنظيم "داعش" قرب بلدة الصبحة بريف ديرالزور.

وبدير الزور إيضا، وصلت تعزيزات عسكرية من "قسد" مؤلفة من باصات وسيارات عسكرية ناقلة للجند قادمة من بلدة الصور على طريق بلدة الحريحي باتجاه مدينة البصيرة شرقي دير الزور.

وفي الحسكة، أفرجت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، اليوم الخميس، عن 120 مدنيا من مخيم الهول شرقي الحسكة، بقرار صادر عن الإدارة الذاتية.

وقال مصادر محلية، إن هذه الدفعة الثالثة التي يتم استلامها، وهم 35 عائلة من بينهم 82 طفلا و35 امرأة وقد تم إخراجهم بكفالة بعض الوجهاء والشيوخ في المنطقة.

وفي دير الزور، نفذت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، عملية أمنية في ريف الشرقي من المحافظة أسفرت عن اعتقال شخص بتهمة الانتماء لتنظيم "داعش".

وقال موقع "عين الفرات" المحلي، إن دورية من قوات "قسد" نفذت عملية مداهمة في قرية "العزبة" شمال دير الزور أسفرت عن اعتقال شخص بتهمة الانتماء لتنظيم "داعش".

وفي درعا جنوب البلاد، أقدم مسلحون مجهولون على اغتيال عنصر في صفوف ميليشيا تابعة لاستخبارات النظام السوري في ريف درعا الشرقي.

وقالت مصادر محلية، إن مجهولين اغتالوا "حسن أحمد حامد الزعبي" بإطلاق الرصاص عليه بشكل مباشر في بلدة "الغازية الشرقية" شرق درعا.

وفي سياق متصل، عثر الأهالي على جثة الشاب "محمد عبد الله حمدان" في منطقة "الشياح" بدرعا البلد وهو من أبناء ريف دمشق ويعيش في حي "الأربعين" بدرعا منذ عدة سنوات ويعمل لصالح فرع الأمن العسكري.

 كما اغتال مسلحون، الشاب "سيف حريدين" في مدينة "طفس" غرب درعا.

وأضافت المصادر أن "حريدين" عنصر سابق في فصيل "هيئة تحرير الشام" قبل إجراء التسوية الأمنية عقب سيطرة قوات النظام على كامل محافظة درعا.

مقالات ذات صلة

"الإدارة الذاتية" تعزز إجراءات الوقاية من "كورونا"

قصف إسرائيلي يستهدف ميليشيات إيران جنوبا وخسائر للنظام بهجمات "لدا-عش" في حمص

ميليشيا "قاطرجي" تطرد قوات من "الفرقة الرابعة" من معبر نهري بدير الزور

وفاة ضابط طبيب من قوات النظام بفيروس كورونا

النظام يعيد افتتاح معبر نهري مع "قسد" في دير الزور

بعد مئة يوم من الاعتقال.. "تحرير الشام" تفرج عن "أبو حسام ‏البريطاني"