الجيش التركي يفتح بوابة بالجدار الحدودي مع سوريا شمال الحسكة - It's Over 9000!

الجيش التركي يفتح بوابة بالجدار الحدودي مع سوريا شمال الحسكة

بلدي نيوز 

قالت مصادر إعلامية من الحسكة، إن الجيش التركي أزال جزءا من الجدار الحدودي الذي يفصله عن سوريا شمال الحسكة.

وأوضحت المصادر، إن قوات تركيا أزالت بعض الألواح الأسمنتية عند مفرق قرية حرزة الواقعة بين مدينة عامودا وبلدة الدرباسية شمال الحسكة، مشيرة إلى أن المنطقة خاضعة لسيطرة قوات "قسد".

وكان أعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، الخميس الماضي، استعداد بلاده لأي طارئ في منطقة شمالي سوريا، وبقاء قواته على أهبة الاستعداد.

وقال "آكار" في كلمة له بالعاصمة التركية أنقرة، "استطعنا من خلال عملياتنا العسكرية إفشال محاولة تأسيس ممر إرهابي في شمالي سوريا، لكن هل انتهت تلك المحاولات، بالطبع لا، لذا على قواتنا المسلحة أن تظل على أهبة الاستعداد تحسباً لأي طارئ".

وكان وزير الدفاع التركي يتحدث عن عملية "نبع السلام" التي شنتها تركيا بالتعاون مع فصائل "الجيش الوطني السوري" العام الماضي ضد قوات "قسد" في منطقة شرق الفرات، والتي سيطرت بموجبها على المنطقة الممتدة من رأس العين إلى تل أبيض.

وشهدت الأيام الأخيرة الماضية، تصعيدا عسكريا انطلاقا من منطقة "نبع السلام" ضد مواقع قوات "قسد" بريف الرقة، حيث تتهم أنقرة قوات "قسد" بمحاولة التسلل إلى المنطقة.

وكانت عقدت تركيا اتفاقيات مع كل من روسيا وأمريكا تتعلق بإبعاد "قسد" عن حدودها شمالي سوريا، لوقف عملية "نبع السلام"، كما تنتشر قوات تركية في شمال غرب سوريا ضمن اتفاقات بين أنقرة وموسكو في هذه الخصوص.

يشار إلى أن القوات التركية شنت أربع عمليات عسكرية في سوريا، هي "درع الفرات" ضد تنظيم "داعش"، وغصن الزيتون" و"نبع السلام" ضد قوات "قسد"، و"درع الربيع" في إدلب ضد قوات النظام.

مقالات ذات صلة

تعزيزات عسكرية تركية تدخل إدلب

قتيل في صفوف "قسد" بقصف مدفعي تركي شمال الرقة

الجيش التركي يُنهي سحب قواته من معرة حطاط في إدلب

بقصف مدفعي تركي.. قتلى من "قسد" في الرقة

تركيا تعتزم إنشاء قاعدة عسكرية جديدة في إدلب

روسيا تُجدد مزاعمها بقصف محتمل لفصائل إدلب على مواقع الجيش التركي!