مخاوف أهالي السويداء من تخفيض "المازوت" للشتاء - It's Over 9000!

مخاوف أهالي السويداء من تخفيض "المازوت" للشتاء

بلدي نيوز - (فراس عزالدين)

يتخوف أهالي محافظة السويداء من ارتفاع سعر مازوت التدفئة في موسم الشتاء القادم، وعدم تمكنهم من الحصول على كمية الـ 200 ليتر المخصصة كدفعة أولى، بسبب انخفاض نسب التوزيع، وقلة عدد الطلبات الواردة للمحافظة. 

وأفاد تقرير لصحيفة "الوطن" الموالية، أن نحو 50٪ من الأسر لم تحصل على الدفعة الثالثة في الموسم الماضي.

كما لم تتجاوز الكمية الموزعة نسبة 20% بالرغم من مرور أكثر من شهرين على بدء عمليات التوزيع للدفعة الأولى.

وأكد عضو المكتب التنفيذي المختص في المحافظة "باسل الشومري"، أنه وفق الكميات الواردة إلى السويداء من مازوت التدفئة؛ فإن كثيرا من الأسر لن تحصل على مخصصاتها من المادة حتى منتصف الشتاء.

وأضاف "الشومري" أن المحافظة بحاجة إلى زيادة مخصصاتها لإيصال ال 200 ليتر لكل الأسر قبل حلول فصل الشتاء.

وزعم "الشومري" أنه خلال اجتماع لجنة المحروقات المركزية تمت المطالبة من محافظ السويداء، "همام دبيات" على ضرورة زيادة طلبات مازوت التدفئة اليومية الواصلة إلى المحافظة (كحد وسطي) إلى 12 طلبا، عدا الطلبات المخصصة للدوائر الخدمية ليتسنى على أقل تقدير تأمين الأسر في مناطق الريف الشرقي الأكثر برودة التي يزيد عددها على 40 ألف أسرة.

وقال مدير فرع شركة المحروقات في السويداء، "خالد طيفور" إن الكميات الموزعة منذ تاريخ 15 آب الماضي وحتى تاريخه وصل إلى حوالي 4 ملايين و416 ألفاً، وأن عدد الأسر التي حصلت على مخصصاتها حتى الآن تجاوز الـ 20 ألف أسرة من أصل 130 ألف أسرة في المحافظة.

وزعم "طيفور" أن الطلبات الواردة من مادة المازوت إلى المحافظة يوميا تصل إلى 13 طلباً منها 5 طلبات للتدفئة.

مقالات ذات صلة

طن الحطب يصل إلى 220 ألف ليرة في القنيطرة

انعدام المحروقات يُوقِف باصات النقل الداخلي في طرطوس

"وتد" ترفع أسعار المحروقات في إدلب

خبير يدعو لإعلان حالة الطوارئ الاقتصادية في سوريا

شركة "وتد" ترفع أسعار المحروقات في إدلب

صناعيون نزحوا عن مدنهم.. الكهرباء تحرمهم من مزاولة عملهم