النظام يستهدف شاحنات متوجهة للنقطة التركية وخسائر بصفوف ميلشيات إيرانية بدير الزور - It's Over 9000!

النظام يستهدف شاحنات متوجهة للنقطة التركية وخسائر بصفوف ميلشيات إيرانية بدير الزور

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

قتل سائق سيارة شحن وجرح آخر جراء استهداف قوات النظام له توجههم إلى نقطة المراقبة التركية التاسعة في مدينة مورك بريف حماة الشمالي، اليوم الأحد، في وقت قتل قيادي كبير في ميليشيا لواء "فاطميون" التابع لـ "الحرس الثوري" الإيراني شرق سوريا. 

ففي إدلب، قال مصدر خاص لبلدي نيوز، إن قوات النظام استهدفت عددا من سيارات الشحن الكبيرة بالقرب من مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي، وذلك أثناء توجههم إلى نقطة المراقبة التركية التاسعة المتمركزة في مدينة مورك بريف حماة الشمالي.

وأوضح المصدر، أن الاستهداف تسبب بقتل سائق أحد السيارات "محمد نجيب معتوق" وإصابة شخص آخر بجروح ولم تقبل قوات النظام بتسليم جثة الشهيد حتى الآن.

إلى ذلك، اعتقل جهاز الأمن العام في "هيـئة تـحرير الشـام"، القياديين في تنظيم حراس الدين "أبي أحمد الدرعاوي" و"أبي عبد الدرعاوي" في ريف إدلب الشمالي.

وفي حلب، وقال مراسل بلدي نيوز، إن القاضي في المحكمة العسكرية بمدينة إعزاز "ملحم ملحم" من قرية البل بريف حلب الشمالي، تعرض، لإصابة بليغة بقدميه إثر استهداف سيارته بعبوة ناسفة خلف مشفى النسائية وسط مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، في محاولة لاغتياله.

وبالانتقال للمنطقة الشرقية، لقي قيادي في ميليشيا لواء "فاطميون" التابع لـ "الحرس الثوري" الإيراني مصرعه قرب الحدود السورية العراقية شرقي دير الزور بعد تصفيته من قبل مجهولين.

وذكرت مصادر إعلامية محلية، إن القيادي في "لواء فاطميون" حبيب ريضائي بور التابع لـ "الحرس الثوري" اﻹيراني، قتل بكمين في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي قرب الحدود السورية العراقية.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" تنفيذها عملية أمنية وصفتها بـ "النوعية" في قرية "جديد عكيدات" شرق دير الزور ضد خلايا "داعش" بالتنسيق مع التحالف الدولي.

وقالت في بيان أنه جرى اعتقال العناصر خلال تنفيذ العملية الأمنية، لافتة إلى أن الخلية كانت تخطط لتنفيذ عمليات "إرهابية" في دير الزور.

بسياق آخر، أعلنت ميليشيا لواء "القدس" المدعومة روسيا تجهيز 50 عنصرا لإرسالهم للقتال إلى جانب قوات النظام في محافظة إدلب.

وقال موقع "دير الزور 24"، إن ميليشيا لواء "القدس" تجهز 50 عنصرا من مجموعة "علي الأسعد" لنقلهم إلى محافظة إدلب للقتال إلى جانب تلك الميليشيات.

وفي درعا جنوبا، قتل ضابط في قوات النظام، ببلدة سحم الجولان غرب محافظة درعا، اليوم الأحد.

وقال مراسل بلدي نيوز في درعا، إن الملازم حسن نادر إبراهيم، قتل بعد استهدافه من قبل مسلحين مجهولين.

وأقدمت استخبارات النظام السوري، على اعتقال امرأة في مركز محافظة درعا دون معرفة الأسباب، وقالت المصادر أن السيدة جرى اقتيادها من قبل الدورية إلى مقر الفرع، مشيرة إلى عدم معرفة أسباب حتى الاعتقال حتى اللحظة.

مقالات ذات صلة

إدلب مُهددة بكارثة.. 50 مسحة PCR فقط!

لليوم الثاني.. الليرة تتراجع أمام الدوﻻر اﻷمريكي

الجيش التركي يفتح بوابة بالجدار الحدودي مع سوريا شمال الحسكة

ضحايا بقصف استهدف سوق المحروقات شرق حلب ومظاهرات ضد الأسد في درعا

يتضمن مجنزرات.. رتل تركي يصل إلى نقاط المراقبة جنوب إدلب

ضحايا بقصف مجهول طال سوق المحروقات شرق حلب