مجلس "قسد" في تل تمر يسلم رسالة للروس.. بماذا طالبهم؟ - It's Over 9000!

مجلس "قسد" في تل تمر يسلم رسالة للروس.. بماذا طالبهم؟

بلدي نيوز  

طالب مجلس ناحية تل تمر بريف الحسكة، التابع لإدارة قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، القوّات الروسية، بوقف هجمات القوات التركية وفصائل الجيش الوطني السوري في المنطقة، والضغط على النظام للجلوس على طاولة الحوار مع "قسد".

وخلال فعالية نظمتها هيئة الثقافة والفنّ في المجلس، بمناسبة حلول الذكرى السنوية الأولى لإنطلاق عملية "نبع السلام" التركية ضد قوات "قسد" في منطقة شرق الفرات، قرأ عضو أعيان منطقة تل تمر محمد طاهر يونس رسالة، تمّ تسليمها فيما بعد إلى القوات الروسية الموجودة في المنطقة، وفقا لوكالة "هاوار" الكردية.

واعتبر يونس، أن وجود القوات الروسية في مناطق سيطرة "قسد" ليس له إي دور "إيجابيّ"، متهما تركيا وفصائل "الجيش الوطني" باستهداف "القرى والمواطنين المدنيين".

وطالب في رسالته الجانب الروسي "بالتعاون معهم لاستعادة المناطق التي سيطر عليها الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري.

وشدد على ضرورة "عدم استغلال المكونات والعشائر واللّعب على الوتر القومي في المنطقة، وهذا لا يخدم المجتمع السوري المتلاحم، وهذا يؤجّج القتال الداخلي وإراقة الدم السوري وخلق الفتن بين مكونات الشعب السوري".

ودعا روسيا إلى "الضغط على حكومة النظام من أجل الجلوس على طاولة الحوار مع الإدارة الذاتية لخدمة كافّة مكونات المنطقة وضمان حقوقهم في الدستور السوري".

وتقيم روسيا نقطة عسكرية في مركز مباقر تل تمر منذ العام الماضي، كما تنتشر قواتها وقوات النظام في عدد من المواقع المواجهة لفصائل "الجيش الوطني والقوات التركية" في إطار اتفاق توصلت إليه أنقرة وموسكو العام الماضي على وقف عملية "نبع السلام" مقابل إبعاد "قسد" عن الحدود التركية. وتشهد مناطق المواجهة اشتباكات متقطعة ومحاولات تسلل بشكل خاص من قوات "قسد" على مواقع "الجيش الوطني" بشكل مستمر، إلا أنها تنتهي بدون ثبات أي الطرفين في المواقع التي يتقدم عليها.

مقالات ذات صلة

"دا.عش" يعلن حصيلة خسائر "النظام "و"قسد" خلال أسبوع

"الدفاع التركية " تعلن خسائر جديدة بصفوف "قسد" شمال شرق سوريا

لافروف وشكري يبحثان هاتفيا المستجدات في سوريا

إيران تنافس روسيا وتعزز ميليشياتها في الرقة

"قسد" تخلي أربع مدارس وتسلمها "للتربية" في ديرالزور

أمن "قسد" يعتقل فنانا كرديا انتقدها على "فيسبوك"