رغم الحرائق.. تربية النظام تصر على مواصلة العملية التربوية في اللاذقية - It's Over 9000!

رغم الحرائق.. تربية النظام تصر على مواصلة العملية التربوية في اللاذقية

 بلدي نيوز - (فراس عزالدين) 

أعلنت وزارة التربية التابعة لنظام اﻷسد، مساء أمس السبت، أن العملية التربوية مستمرة دون توقف في مدارس محافظة اللاذقية، وبررت بأن النيران لم تصل إليها وعلى الأطر الإدارية والتدريسية والطلبة والمجتمع المحلي تنفيذ عمليات تنظيف المدارس من رماد الحرائق.

وقال معاون وزير التربية، التابع للنظام، الدكتور عبد الحكيم الحماد؛ "إنه بعد تفقد واقع العملية التربوية في محافظة اللاذقية والتواصل مع مديري المجمعات التربوية في كل من القرداحة والحفة وجبلة ومنطقة اللاذقية، تبين أن أوضاع المدارس في محافظة اللاذقية آمنة، ولا يوجد أي خطر أو أضرار مادية لأن النيران لم تصل إليها مع وجود بعض حالات نزوح للأهالي في كسب والبسيط وأم الطيور، لذلك فالعملية التربوية مستمرة فيها غدا على أن تنفذ الأطر الإدارية والتدريسية والطلبة والمجتمع المحلي عمليات تنظيف المدارس من رماد الحرائق".

وسخر نشطاء موالون عبر مواقع التواصل اﻻجتماعي، من قرار وزارة التربية، وعلقوا مستهجنين متابعة العملية التعليمية في هذه الظروف، وأشاروا إلى حاﻻت النزوح من المناطق والخشية من توسع وامتداد النيران.

وكتب أحدهم؛ "والناس التي تهجرت من قراها وبلداتها وانحرقت أرزاقها وبيوتها... وتشردت"، ورد عليه آخر؛ "عنجد هالزلمي مخو بيطري السيد درام"، في إشارة إلى وزير تربية النظام.

وكانت تجددت يوم السبت الحرائق في ريف القرداحة بقرى بسوت وزنيو ومسيت والروابي والبور وبيت زنتوت مع عجز فرق الإطفاء والدفاع المدني ودائرة الحراج بمديرية الزراعة، التابعة للنظام، عن السيطرة على الحرائق التي اندلعت منذ منتصف ليلة الخميس وأتت على مساحات كبيرة من الغابات الحراجية والأراضي الزراعية في مناطق مختلفة من ريف محافظة اللاذقية.

مقالات ذات صلة

قتلها خنقا.. القبض على قاتل فتاة قرية "صنوبر جبلة"

مسؤول موالٍ يكشف أضرار الحرائق في طرطوس

وزارة تربية النظام تمنن الطلاب بالكتب المدرسية

شملت الطلاب والمعلمين.. 200 إصابة بكورونا في مدارس النظام

القرداحة أولا.. مسؤول موالٍ: انتهينا من إصلاح منظومة المياه جراء الحرائق

اللاذقية.. إقالات بمؤسسة التبغ بعد حريق "الريجة" في القرداحة