واشنطن تتعاطف مع المتضررين المدنيين بحرائق سوريا - It's Over 9000!

واشنطن تتعاطف مع المتضررين المدنيين بحرائق سوريا

بلدي نيوز

أبدت الولايات المتحدة الأمريكية، في بيان لها اليوم الأحد، عن تعاطفها مع الفئات الفقيرة المتضررة في سوريا جرّاء الحرائق.

وطالبت الولايات المتحدة حكومة النظام السوري، بضرورة اتخاذ إجراءات "عاجلة" لإنقاذ المواطنين بسبب الحرائق التي تجتاح البلاد.

جاء ذلك في بيان للسفارة الأمريكية بدمشق قولها: "إن الولايات المتحدة تتعاطف مع الفئات المتضررة من الحرائق في سوريا، التي أسفرت عن مقتل شخصين وإصابة العشرات، فضلا عن خسائر كبيرة في الممتلكات".

وأضاف البيان: "مشاعرنا مع الذين تضرروا. على الحكومة السورية أن تتخذ إجراءات عاجلة لإنقاذ الأرواح".

ومنذ ساعات، أعلنت مصادر موالية، ارتفاع ضحايا الحرائق المندلعة في مناطق ريف اللاذقية إلى ثلاث حالات بعد تسجيل حالة وفاة ظهر أمس السبت.

وكان أكّد مدير صحة اللاذقية الدكتور، هوازن مخلوف، لـ"تلفزيون الخبر" الموالي للنظام، إن فرق المديرية عملت على إخلاء مستشفى القرداحة من المرضى بسبب امتداد الحرائق ووصول النيران إلى أسوار المستشفى وانتشار الدخان الشديد فيها، مضيفا أن الفرق عملت على تأمين المرضى إلى المشفى الوطني في مدينة جبلة حرصا.

وصرح وزير الصحة في حكومة النظام، حسن غباش لـ"جريدة الوطن" الموالية، أن مشفى الحفة بريف اللاذقية أخلى ثلاث حالات حرجة من المصابين بفيروس كورونا في قسم العزل إلى المستشفيات المخصصة لمصابي كورونا في مدينة اللاذقية.

وتداولت صفحات موالية على وسائل التواصل الاجتماعي "فيسبوك" صورا وتسجيلات مصورة تظهر وصول الحرائق إلى مبنى دائرة التخزين التابعة لمؤسسة التبغ "الريجة" في القرداحة واحتراق بعض مستودعاتها بالكامل.

يشار إلى أن أكثر من 55 حريقا نشب أمس الجمعة، في غابات جبال اللاذقية وطرطوس وحمص بشكل مفاجئ، وامتدت إلى المناطق السكنية المأهولة، دون ذكر أي أسباب لنشوب الحرائق بكثافة وبشكل متزامن.

مقالات ذات صلة

إدلب.. روسيا تصّعد من قصفها الجويّ والنظام يكثّف قصفه البري

إدلب.. خسائر للنظام بقصف صاروخي لفصائل المعارضة قرب سراقب

إصابة جنرال إيراني وضابطين روس بقصف للمعارضة على جبهات اللاذقية

اللاذقية.. قصف متبادل بين النظام والمعارضة

قتلى للنظام في إدلب وطيران مجهول يستهدف ميليشيات إيران بدير الزور

وكالة روسية: استهداف قاعدة حميميم بصواريخ بعيدة المدى