بشارالأسد" يشكك بجدوى التعاون بين روسيا وتركيا وأمريكا في إدلب - It's Over 9000!

بشارالأسد" يشكك بجدوى التعاون بين روسيا وتركيا وأمريكا في إدلب

بلدي نيوز 

قال رأس النظام بشار الأسد، إن التعاون بين روسيا وتركيا والولايات المتحدة في إدلب بات غير فعال، معتبرا أنه لو كان عكس ذلك لما تطلب الأمر خوض معارك في عدد من مناطق الشمال السوري.

أضاف بشار الأسد في تصريحات لوكالة "نوفوستي" الروسية: "لا أعتبر التعاون فعالا لسبب واحد بسيط؛ لو كان فعالا لما اضطررنا إلى تنفيذ أعمال قتالية مؤخرا في العديد من مناطق حلب وإدلب، لأن النظام التركي كان عليه إقناع الإرهابيين بمغادرة المنطقة وتمكين الجيش السوري والحكومة والمؤسسات السورية من السيطرة عليها، لكنهم لم يفعلوا ذلك"، على حد قوله.

واتهم الأسد تركيا بعدم الوفاء بالتزاماتها وبأنها تقطع على عاتقها مرة تلو أخرى نفس التعهدات ولم تف بأي منها.

وأضاف: "لذلك لا يمكنني القول إن هذا التعاون كان فعالا، ولكن دعونا نرى، فلا لا تزال لديهم فرصة للضغط على الإرهابيين لمغادرة المناطق الواقعة شمال الطريق السريع M4 في إدلب وهذا هو آخر التزاماتهم بموجب الاتفاق مع الجانب الروسي، لكنهم لم ينفذوه يوما، فلننتظر ونرى".

جدير بالذكر أن القوات التركية كثفت بالفترة الأخيرة من إرسال التعزيزات العسكرية إلى المناطق المحررة في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، حيث تدخل عشرات الآليات التركية والمعدات اللوجستية، وذلك خشية من أي عملية عسكرية للنظام وروسيا جنوب إدلب.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأسبوع الماضي، بأنه لن يقبل بأي خطوة من شأنها التسبب بمأساة إنسانية جديدة في إدلب السورية، وقال: "وجودنا الفاعل سيتواصل ميدانيا حتى يتحقق الاستقرار على حدودنا الجنوبية مع سوريا".

وكان قد توصل الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي فلاديمير بوتين مطلع شهر اَذار الماضي إلى اتفاق يقضي بوقف جميع العمليات العسكرية بين طرفي النزاع في منطقة خفض التصعيد الرابعة، إضافة إلى تسيير دوريات تركية روسية مشتركة على طول طريق حلب-اللاذقية الدولي الــM-4، ولم تلتزم قوات النظام بالاتفاق.

مقالات ذات صلة

إدلب مُهددة بكارثة.. 50 مسحة PCR فقط!

إنقاذ 28 مهاجرا في بحر إيجه

تركيا تفرج عن العميد "الرحال" بعد 73 يوما من الاعتقال

لليوم الثاني.. الليرة تتراجع أمام الدوﻻر اﻷمريكي

"البوسنة" تتسلم "داعشيا" من تركيا قاتل في سوريا

تركيا تعتقل شابا سوريا بتهمة الانتماء "داعش."