اغتيالات تستهدف قادة المعارضة في حلب وقتلى للنظام في الرقة - It's Over 9000!

اغتيالات تستهدف قادة المعارضة في حلب وقتلى للنظام في الرقة


بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

تعرض قياديون في فصائل المعارضة لعمليات اغتيال في حلب وإدلب، أسفرت عن مقتل قيادي وجرح آخرين، اليوم الاثنين، فيما قتل وأصيب عناصر للنظام بالرقة جراء انفجار لغم.

في حلب، أصيب طفل وسيدة بجروح، صباح اليوم، إثر محاولة اغتيال قيادي سابق في "الجيش الوطني" السوري، في مدينة الباب بريف حلب الشرقي. 

وقال مراسل بلدي نيوز بريف حلب، إن مجهولين يستقلون سيارة من نوع "سنتافيه"، أطلقوا الرصاص الحي على الشاب "خالد العثمان" المعروف بـ"الهري"، بالقرب من كراج مدينة الباب بريف حلب الشرقي، ما أدى لإصابته وإصابة طفلة وامرأة كانا بالقرب من الحادثة بجروح متفاوتة.

وفي تطور آخر، خرجت مظاهرة لأصحاب بسطات السوق الرئيسي وسط مدينة منبج بريف حلب الشرقي، الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، على خلفية اعتداء الأخيرة على بسطات السوق ومحاولتهم إزالتها. 

ونقل مراسل بلدي نيوز عن مصادر مطلعة، أن عناصر من قوات "قسد" اعتدوا بالضرب على أصحاب البسطات في سوق الخضرا بالشارع الرئيسي في منبج شرق حلب، لمنعهم من الوقوف بالسوق بحجة عدم الترخيص وتسببهم بالازدحام.

وبحسب المصادر؛ فإن حادثة الاعتداء أسفرت عن تجمع العشرات من أصحاب البسطات بالسوق والهتاف بشعارات تندد ممارسات "قسد".

وأشارت المصادر إلى أن قوات "قسد" استنفرت قواتها إثر الاحتجاجات، واستهدفت المتظاهرين بالرصاص الحي، ما تسبب بإصابة أربعة أشخاص بجروح، أحدهم بحالة خطرة، مؤكدة أن المدينة تشهد توترا أمنيا.

وفي إدلب، اغتال ملثمون يستقلون دراجة نارية القيادي في فصيل "فيلق الشام" محمد مصطفى الطاهر، في بلدة تلعادة بريف إدلب الشمالي.

في السياق، أصيب عنصر في فصيل "الجبهة الوطنية للتحرير"، جراء استهداف سيارة عسكرية من قبل مجهولين في ريف إدلب الغربي.

وقال مراسل بلدي نيوز في إدلب، إن مجهولين استهدفوا بالرصاص سيارة عسكرية تتبع للفرقة الأولى الساحلية المنضوية بصفوف "الجبهة الوطنية للتحرير" قرب قرية الزعينية بريف إدلب الغربي.

وأضاف المراسل، أن الاستهداف لليوم الثاني على التوالي بنفس المكان الذي تم به استهداف سيارة للفرقة الأولى الساحلية مما أدى إلى استشهاد القيادي "أبو عبدو دياب" وإصابة أربعة آخرين بجروح متفاوتة بينها حالة خطرة جرى نقلها إلى المستشفيات في تركيا.

في المنطقة الشرقية، قتل وأصيب خمسة من عناصر قوات النظام والميليشيات المحلية الموالية لها، جراء انفجار لغم أرضي في سيارة عسكرية جنوب غرب محافظة الرقة. 

وفي التفاصيل؛ ذكر الناشط "صهيب اليعربي" المختص بنقل أخبار المنطقة الشرقية على معرفاته في وسائل التواصل الاجتماعي، أن عنصرين من قوات النظام والميليشيات المحلية التابعة لها قتلا وأصيب ثلاثة آخرين، جراء انفجار لغم أرضي بسيارة عسكرية كانت تقلهم في محيط منطقة حقل صفيان النفطي بريف الرقة الجنوبي الغربي.

في دير الزور، ألقت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" القبض على عميل لقوات النظام السوري في ريف دير الزور الشرقي، اليوم الاثنين.

وقالت مصادر محلية إن قوات "قسد" ألقت القبض على أحد عملاء قوات النظام السوري في قرية "الحوايج" شرق دير الزور.

وأضافت المصادر أن إلقاء القبض على العميل جاء بعد تفجيره عبوة ناسفة بالقرب من مبنى بلدية القرية نفسها دون وقوع أي إصابات.

مقالات ذات صلة

أحدهما دهسته بالسيارة .. المخابرات الجوية تعتقل شابين شمال حمص

قصف بري مكثّف للنظام على منطقة إدلب

وفاة أول طبيب بفيروس كورونا في الحسكة

بالصور.. كتابات مناهضة للأسد في درعا

درعا.. هجوم مسلح على مبنى المخابرات الجوية في "تسيل"

إيران تنافس روسيا وتعزز ميليشياتها في الرقة