حكومة النظام تقر آلية جديدة لتوزيع الخبز - It's Over 9000!

حكومة النظام تقر آلية جديدة لتوزيع الخبز

بلدي نيوز - (فراس عزالدين) 

وافقت حكومة النظام على الآلية الجديدة لتوزيع الخبز عبر ما يسمى بـ"البطاقة الإلكترونية"، ابتداء من الأسبوع القادم، بما يتناسب مع عدد أفراد العائلة.

وتعتمد الآلية الجديدة على نظام الشرائح، وفقا عدد أفراد الأسرة، بحسب مصدر رسمي في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابعة للنظام.

وسيتم منح المخصصات كل يومين بدلا من كل يوم، وسيتم توزيع 4 ربطات لكل عائلة بغرض تخفيف الازدحام على الأفران.

يشار إلى أنّ تلك اﻵلية في التوزيع تعتبر تخفيضا بالمخصصات للعائلة، وحذر تقرير لموقع "الوطن" الموالي، من اتخاذ هذا القرار.

ونقل الموقع، إن هذه الآلية تندرج ضمن عدد من الإجراءات والآليات التي عملت عليها الوزارة، للحد من الهدر في مادة الخبز والإتجار بالمادة وضمان عدالة التوزيع.

وشهدت مناطق النظام جدﻻ واسعا في الشارع بسبب نقص "مادة الخبز"، فيما بينت الصور التي تداولها موالون "طوابير طويلة" على نوافذ اﻷفران.

وتضاربت تصريحات المسؤولين الموالين حول نقص الخبز، بين من اتهم "اﻻنقطاع في تيار الكهرباء بالتسبب باﻷزمة"، وآخر؛ نفى وجودها أصلا، وتبريرٍ ثالث زعم فيه مدير المؤسسة السورية للمخابز، التابعة للنظام، "زياد هزاع"، وجود أعطال في الآليات الموجودة في الأفران.

يذكر أنه بتاريخ 15 نيسان/أبريل 2020، بدأ بيع الخبز عبر البطاقة الذكية بدمشق وريفها، بسقف 4 ربطات يوميا للعائلة، وبالنسبة للحالات الخاصة كالعازب؛ فيتم البيع عبر بطاقات الماستر، وتباع الربطة من الفرن بـ50 ليرة، ومن المعتمدين بـ60 ليرة متضمنة أجور النقل والخدمة.

وارتفع سعر ربطة الخبز 5 أضعاف سعرها الحقيقي لدى الباعة أمام الأفران في دمشق وريفها.

مقالات ذات صلة

ارتفاع طفيف في سعر غرام الذهب

العدد المعلن تجاوز عتبة 5500.. تسجيل 67 إصابة جديدة بكورونا في مناطق النظام

بحضور وفد روسي.. الأردن يطالب بحل سياسي في سوريا

بيدرسن: الصراع في سوريا لا يحل بدستور جديد فقط

لدعم الأسد و"فيلق القدس".. "الخزانة الأمريكية" تفرض عقوبات على شركات إيرانية

"الإدارة الذاتية" تفرض حظرا لمدة عشرة أيام في شمال وشرق سوريا