أول قافلة مساعدات أممية تدخل إدلب من معبر باب الهوى منذ قرار مجلس الأمن الأخير - It's Over 9000!

أول قافلة مساعدات أممية تدخل إدلب من معبر باب الهوى منذ قرار مجلس الأمن الأخير

بلدي نيوز - (خاص)

دخلت أول قافلة محملة بالمساعدات الإغاثية الأممية إلى الشمال السوري، وذلك عن طريق معبر باب الهوى في إدلب، اليوم الجمعة.

وقالت إدارة معبر باب الهوى في بيان موجز على معرفاتها الرسمية، إن أول قافلة محملة بالمساعدات الإغاثية الأممية دخلت اليوم، وذلك بعد قرار مجلس الأمن بتمديد دخول المساعدات الأممية لمدة عام عبر معبر باب الهوى. 

ولم يتطرق بيان المعبر لحجم المساعدات التي دخلت أو عدد السيارات التي تحمل المساعدات الإنسانية لشمال سوريا.

وكان مجلس الأمن اعتمد في 12 تموز من الشهر الماضي، قرارا، تم بموجبه إلغاء الترخيص الممنوح لمعبر باب السلام على الحدود التركية والاكتفاء بتمديد آلية المساعدات الأممية العابرة للحدود إلى سوريا من معبر "باب الهوى" في إدلب، لمدة عام فقط.

وقالت وكالات الإغاثة العاملة في سوريا في بيان مشترك تعليقا على القرار وقتها، بإنه ستزداد في شمال غرب سوريا صعوبة الوصول إلى ما يقدر بنحو 1.3 مليون شخص يعتمدون على الغذاء والدواء الذي تقدمه الأمم المتحدة عبر الحدود حيث تم إغلاق شريان حيوي عبر الحدود.

وأضاف البيان، لن يتلقى كثيرون الآن المساعدة التي يحتاجون إليها، ستهدر أرواح وستزداد المعاناة.

بدوره صرح لويس شاربونو مدير شؤون الأمم المتحدة في منظمة هيومن رايتس ووتش، أذعن أعضاء المجلس ومنحوا موسكو ما تريده أي تخفيض آخر كبير في المساعدات الموجهة عبر الحدود إلى السوريين البائسين الذين يعتمدون عليها من أجل البقاء على قيد الحياة.

يذكر أن الآلية الأممية لنقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود بدأت بالعمل منذ عام 2014، وكانت هناك في البداية 4 معابر لنقل المساعدات عبر العراق والأردن وتركيا.


مقالات ذات صلة

وصول 16 شاحنة مساعدات أممية إلى إدلب

الولايات المتحدة تعيد آخر أربعة أمريكيين من سوريا

حصاد 5 سنوات من التدخل في سوريا.. مكاسب وإخفاقات

كورونا.. 41 إصابة من الطلاب والمدرسين في مناطق سيطرة النظام

تقرير: روسيا استخدمت قنابل حارقة في سوريا راح ضحيتها الآلاف

شبكة حقوقية تكشف حصيلة الضحايا والخسائر المادية للتدخل الروسي في سوريا