أزمة بأسطوانات الأوكسجين في دمشق - It's Over 9000!

أزمة بأسطوانات الأوكسجين في دمشق

بلدي نيوز- (خاص)

وصل سعر أسطوانة الأوكسجين في العاصمة دمشق إلى ٧٠٠ ألف ليرة، بعد انتشار فايروس "كورونا"، واستغل التجار زيادة الطلب على الأسطوانة بعدما كان سعرها بين ٢٥ وال٥٠ ألف قبل انتشار المرض.

وقال التجار، إنه من المحتمل أن يصل سعر الأسطوانة إلى المليون ليرة، وفق ما نشرت صحيفة "تشرين" الرسمية.

وأضافت الصحيفة، أن أسطوانات الأوكسجين مفقودة تماما من المستودعات، ولا يوجد أي رقابة لضبط الأسعار إن وجدت الأسطوانة.

وقال أحد العاملين الذين يعملون في مراكز بيع وتعبئة أسطوانات الأوكسجين في "دمشق"، إن زيادة الطلب على الأسطوانات خلال فترة العيد أدى لارتفاع ثمنها، وجميع أسطوانات الأوكسجين المباعة مستوردة من الصين وتقتصر تعبئتها محلياً بالأوكسجين وما حدث في تفجير لبنان، وتأثّر المرفأ بذلك أخّر وصول كميات مستوردة من الصين، ما سبب شبه نفاد في الأسطوانات بالسوق وجعل أغلب التجار يستغلون ذلك لرفع أسعارهم.

وأكد العامل أن التجار يستحكمون برفع السعر. 

وأعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام، أمس الاثنين، تسجيل 67 إصابة جديدة بفيروس كورونا ما يرفع عدد الإصابات المسجلة إلى 1255 حالة.

وتشهد مناطق سيطرة النظام انتشارا كبيرا لفيروس كورونا في ظل انعدام الخدمات الطبية وازدحام المشافي وعدم توفر أبسط الخدمات اللازمة والإجراءات الطبية، وهنالك عدد كبير من المصابين لا يتم الافصاح عنهم من قبل النظام.

مقالات ذات صلة

"الإدارة الذاتية" تمدد حظر التجوال في مناطقها بسبب "كو.ر.و.نا"

كشفت عن أحداث ووهان.. سجن صحفية صينية نشرت تقارير عن بؤرة "كو.ر.ونا"

"تربية إدلب" تصدر قرارا بتحويل النظام التعليمي إلى "التعليم عن بعد"

فريق النظام الاستشاري: سوريا وصلت ذروة الموجة الثانية لفيروس "كـو.ر.نـا"

مرام الشيخ يتحدث لبلدي نيوز عن أبرز أسباب انتشار "كـورونـا" في الشمال السوري

"الإدارة الذاتية": سنستمر بقرار الحظر الجزئي لفترة طويلة