"صحة الحكومة المؤقتة" تطلق عيادات طبية متنقلة شمال حلب - It's Over 9000!

"صحة الحكومة المؤقتة" تطلق عيادات طبية متنقلة شمال حلب

بلدي نيوز- (عبد القادر محمد)

أطلقت وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، اليوم الخميس، عيادتين متنقلتين في مخيمات النزوح وبعض القرى في شمال حلب.  

وأوضحت الوزارة، أن العيادتين تغطيان كل من عفرين إلى جرابلس مروراً بمناطق إعزاز، وتضم العيادة الواحدة عدد من الكوادر الطبية تتألف من (طبيب – قابلة – ممرض – سائق) وتقوم على معالجة الأمراض الجلدية، والأمراض غير السارية، والانتانات التنفسية والأوبئة.

وقال مدير صحة حلب الدكتور عبد الباسط إبراهيم، إن وزارة الصحة قامت بتجهيز العيادات بما يلزم من الأجهزة والمعدات والسجلات واللوجستيات، وأجرت المسابقات لتوظيف الكوادر المطلوبة للعمل ضمن هذه العيادات، كما وجَه السيد وزير الصحة الدكتور مرام الشيخ مصطفى بوضع العيادات المتنقلة تحت إشراف مديرية صحة حلب كونها جهة تنفيذية عاملة على الأرض".

وأضاف إبراهيم، تم وضع خطة لعمل العيادتين، كما تم توزيع خطوط سير العيادات وفق الآتي: محور سير العيادة رقم واحد في مخيمات مناطق عفرين وهي (سيلفانا – زاغروس – معمل البيرين)  على أن يتم إضافة مخيمات (ديار و أمد) مستقبلاً، ومحور العيادة الثانية في مخيمات مناطق إعزاز ومارع وهي: (حور النهر – مزرعة الورد – طويحنة – الغوز – الصالحية – ارشاف – العيون).

ولفت إبراهيم، إلى أن العيادتين استقبلتا في النصف الأول من شهر تموز 657 شخصا منهم 420 طفلا ورجلا، و237 من النساء ورعاية حوامل ومازلتا مستمرتان في تقديم الخدمات الصحية وتحقيق الهدف. 

الجدير بالذكر أن مخيمات شمال وشرق حلب تعاني من وضع صحي سيء في ظل تفشي فايروس كورونا، وحذرت الأمم المتحدة من انتشار الأوبئة نتيجة حالة الاكتظاظ الشديد هناك.

مقالات ذات صلة

مرام الشيخ: إصابات كورونا في الشمال السوري لم تصل للذروة بعد

فرق الدفاع المدني تنتشل جثة طفل من نهر عفرين

رئيس "الحكومة المؤقتة" يفتتح مبنى مديرية "صحة حلب الحرة" ومخبز أخترين

"الحكومة المؤقتة" تدافع عن موظفين يصفهم السوريون في تركيا بـ"البعثيين"

وفاة طفل غرقاً شمال حلب

"باب السلامة" يُفشِل محاولة تهريب نحو الأراضي التركية