"الائتلاف الوطني" ووفد ألماني يبحثان الملف السوري - It's Over 9000!

"الائتلاف الوطني" ووفد ألماني يبحثان الملف السوري

بلدي نيوز

التقى رئيس الائتلاف الوطني السوري، نصر الحريري، اليوم الخميس، كبير المستشارين في الخارجية الألمانية للشأن السوري كليمونس زمتنر، وتركز الحديث حول مكافحة واحتواء فيروس كورونا، إضافة إلى آخر مستجدات الوضع الميداني والسياسي.

وحضر اللقاء الرئيس المشترك للجنة الدستورية السورية، هادي البحرة، ومنسق دائرة العلاقات الخارجية، عبد الأحد اسطيفو، وعضو الهيئة السياسية، الدكتور بدر جاموس.

وناقش المجتمعون الواقع الصحي في سوريا عموماً والمناطق المحررة على وجه الخصوص، وأوضح الحريري أنه لم يتم تسجيل أي حالة وفاة في المناطق المحررة، فيما بلغ عدد الإصابات 30 إصابة، بعضهم من الطواقم الطبية، مشيراً إلى أن وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة تتوقع أن يصل عدد الحالات إلى الذروة في آب المقبل.

ولفت الحريري إلى أن الوضع الصحي في مناطق النظام يزداد سوءاً وعلى الأخص في دمشق وحلب، وأكد أن النظام فشل بالتعامل مع جائحة كورونا، وسط انهيار كامل في النظام الصحي، وتكتم عن الأعداد الحقيقية للمصابين.

وأشار إلى أن المواطنين في مناطق سيطرة النظام فقدوا الثقة في المؤسسات الصحية، وهناك حاجة ماسة لتوفير المساعدات الغذائية لدعم الأسر في اتخاذ إجراءات احترازية والبقاء في المنازل والابتعاد عن الأماكن العامة.

وتناول الاجتماع العملية السياسية والدعوة التي قدّمها المبعوث الدولي إلى سوريا، جير بيدرسون، لاجتماع اللجنة الدستورية في 24 آب القادم، وضرورة إطلاق كافة المسارات التي يحتويها القرار الدولي 2254 والعمل بالتوازي، وعدم الاكتفاء بعمل اللجنة الدستورية السورية فقط، لافتين إلى أن ذلك يحتاج دعم دولي في مجلس الأمن.

وبيّن الحريري أن الائتلاف الوطني يدعم هيئة التفاوض واللجنة الدستورية للمشاركة في أعمال الجلسة الثالثة للجنة الدستورية، وفق جدول الأعمال المتفق عليه، وعبر عن أمله في توافر الجدية الدولية وألا يكون هناك أي تعطيل، وأن تنجح هذه الجولة بالتقدم وإنجاز خطوة إلى الأمام.

وتطرق المجتمعون إلى مسألة تعطيل مجلس الأمن من قبل روسيا، وأكدوا على ضرورة وجود قرار في الجمعية العمومية للأمم المتحدة ضمن بند “الاتحاد من أجل السلام” لإنهاء معاناة الشعب السوري، وتحقيق طموحاته في الحرية والكرامة.

وتقدّم رئيس الائتلاف الوطني بالشكر لألمانيا على دورها الهام في مجلس الأمن، ومساهمتها الأخيرة بقرار تمديد دخول المساعدات الإنسانية إلى سورية، ومواصلتها تقديم الدعم الإنساني للشعب السوري.

مقالات ذات صلة

تسجيل 3 إصابات بفيروس كورونا في الشمال السوري

"صحة النظام" تسجل حالتي وفاة و30 إصابة جديدة بفيروس كورونا

لهذه الأسباب.. علماء يحذرون من لقاح كورونا الروسي

وفاة شخص خلال مراجعة مركز فحص "كورونا" في دمشق

كورونا يفتك بصفوف عناصر قوات النظام في حلب

بعد ازدياد الإصابات.. "صحة النظام" تحدث مركزين جديدين لفحص كورونا