إدلب.. جرحى من القوات روسية بقصف مدفعي لفصائل المعارضة - It's Over 9000!

إدلب.. جرحى من القوات روسية بقصف مدفعي لفصائل المعارضة

بلدي نيوز - إدلب (إيهاب خالد)

أصيب عدد من عناصر القوات الروسية، اليوم الخميس، بقصف مدفعي لفصائل المعارضة استهدف مواقعهم في ريف إدلب الجنوبي.

وقالت شبكة "إباء" الناطقة باسم "تـحريـر الـشام" نقلا عن مصدر عسكري، إن فوج المدفعية تمكن من إعطاب راجمة صواريخ ومدفع ميداني وإصابة عدد من القوات الروسية في قرية بسقلا جنوب إدلب، بعد استهدافهم بالمدفعية الثقيلة.

وأضاف، أن الاستهداف جاء ردا على القصف المتواصل لقوات النظام والقوات الروسية على قرى جبل الزاوية وجنوب إدلب.

وكانت قوات النظام والميليشيات الموالية له، كثفت قصفها المدفعي والصاروخي على قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي اليوم. 

الجدير ذكره أن منطقة إدلب وريفها تشهد هدوء حذرا وسط حديث متداول عن اقتراب عملية عسكرية لقوات النظام تدل عليها عدة مؤشرات، أعقبها رفع الجاهزية من قبل الفصائل والقوات التركية في المنطقة.

ويتخوف الأهالي من عودة التصعيد العسكري في المنطقة، كما حصل في شباط الماضي، عندما تقدمت قوات النظام مدعومة بروسيا وسيطرت على مدن استراتيجية في المنطقة.

وتخضع منطقة إدلب للاتفاق الذي جرى بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، في 5 من آذار الماضي، وينص على إنشاء ممر آمن على طريق "اللاذقية - حلب" (M4)، وتسيير دوريات مشتركة على الطريق بين بلدتي ترنبة غربي سراقب بريف إدلب الشرقي وعين حور بريف اللاذقية، على أن تكون المناطق الجنوبية لطريق (M4) من الممر الآمن تحت إشراف روسيا، وشماله تحت إشراف تركيا.

مقالات ذات صلة

مقتل عنصرين من جيش النظام بقصف لفصائل المعارضة في الرقة

في الذكرى الخامسة لتدخلها في سوريا.. تدشين نصب تذكاري لطيار روسي قتل بسوريا

بعد أن باعه الأسد.. مناورات روسية استعراضية في ميناء طرطوس

النظام يواصل قصفه البري على ريف إدلب

فصائل المعارضة تسقط طائرة استطلاع روسية في إدلب

شبكة حقوقية تكشف حصيلة الضحايا والخسائر المادية للتدخل الروسي في سوريا