شهداء وجرحى بمفخخة شمال حلب وانفلات أمني غير مسبوق بدرعا - It's Over 9000!

شهداء وجرحى بمفخخة شمال حلب وانفلات أمني غير مسبوق بدرعا

بلدي نيوز - (التقرير اليومي) 

استشهد عدد من المدنيين وأصيب العشرات بجروح، في مفخخة ضربت محيط مدينة إعزاز شمال حلب، في وقت يستمر الانفلات الأمني في مدينة درعا مع بدء انتخابات "مجلس شعب النظام". 

ففي حلب، استشهد ستة مدنيين وأصيب أكثر من 100 شخص بجروح، جراء انفجار سيارة مفخخة شمال مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي. 

وفي الأثناء، انفجرت عبوة ناسفة بسيارة نوع "سنتفيه" تابعه لفصيل "فيلق الشام" في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، مما أدى إلى وقوع 15 إصابة منهم 5 أطفال فضلا عن خسائر مادية كبيرة. 

وفي إدلب، أعلنت شبكة الإنذار المبكر في محافظة إدلب، اليوم الأحد، عن شفاء أول حالة من فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" في شمال سوريا بعد وصول عدد الحالات المصابة بالفيروس إلى 18 حالة في المنطقة. 

أمّا في حماة، استشهد مدني وأصيبت زوجته بقصف صاروخي من قوات النظام على قرية تل واسط في منطقة سهل الغاب غربي حماة.

وفي المنطقة الجنوبية، استهدف مجهولون بالأسلحة الرشاشة سيارة نوع "هايلوكس" تقل ضابطا برتبة نقيب مدير ناحية مدينة الحراك برفقة 5 عناصر من شرطة قوات النظام على طريق ناحتة - الحراك، ما أدى إلى مقتل الضابط ووقوع إصابات في صفوف عناصر قوات النظام الذين أسعفوا إلى مشفى مدينة "إزرع" الوطني.

وفجر مجهولون، عبوة ناسفة في سيارة من نوع "كيا ريو" تعود للمدعو "محمود الحشار"، ما أدى إلى إصابته بجروح بالغة، وذلك على الطريق العام مقابل وسط مدينة الصنمين شمال محافظة درعا.

وفي دمشق، تبنت "سرايا قاسيون" عملية استهداف عنصرين من أفراد استخبارات النظام بعبوات ناسفة في أحد أحياء العاصمة دمشق.

بالانتقال إلى المنطقة الشرقية، قضى الشاب "عزيز عذاب شلاش" تحت التعذيب في سجون قوات "قسد" بعد اعتقاله بوقت سابق بتهمة الانتماء لتنظيم "داعش".

وفي السياق، قالت وكالة أنباء هاوار الكردية، أن قوات الكوماندوس ألقت القبض على قيادي في تنظيم داعش في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، وهو المسؤول عن توزيع المرتبات المالية على عناصر التنظيم والمتعاملين معه شرق دير الزور، كما اعتقلت عددا من العناصر في بلدات الريف الشرقي.

وفي السياق، أعتقلت "قسد" عددا من المشتبه بولائهم والمتعاملين مع التنظيم في قرى "جديد العكيدات وجديد البكارة"، شرق دير الزور، كما استولوا على عدد من الأسلحة والذخائر.

وفي الأثناء، داهمت "قسد" مستودعات لبيع المواد الغذائية بالجملة في بلدة الشحيل، والتي تعود ملكيتها لـ"إسماعيل عودة الخالد" وأقدموا على سرقة المواد الغذائية من المستودعات.

بالانتقال إلى انتخابات مجلس الشعب، أجبر مرشحو "حزب البعث"، موظفي وطلاب دير الزور على انتخابهم تحت التهديد بالاعتقال. 

وفي الرقة، قتل طفل جندته "قسد" في صفوفها بعد عامين ونيف من اختطافه من حي غويران في الحسكة، ليتم إخبار والده بأن الطفل قتل بغارات في جبل قنديل.

مقالات ذات صلة

وصول 16 شاحنة مساعدات أممية إلى إدلب

"بشار الأسد" يلغي عضوية ثلاثة أشخاص من مجلس محافظة دمشق

العراق يبحث مع الأمم المتحدة إنهاء ملف "مخيم الهول" السوري

تركيا تعزز قواتها في إدلب بـ80 آلية عسكرية

تراجع سعر صرف الليرة أمام الدوﻻر

إسقاط طائرة روسية بريف إدلب واستمرار الاغتيالات في درعا