الاتحاد الأوروبي يرفض طلبا أمريكيا بشأن "حـزب الله" - It's Over 9000!

الاتحاد الأوروبي يرفض طلبا أمريكيا بشأن "حـزب الله"

بلدي نيوز 

وجه نواب أمريكيون، طلبا رسميا إلى الاتحاد الأوروبي بإدراج "حزب الله" اللبناني بكافة أذرعه بأنه منظمة إرهابية، وحظر أنشطته بالقارة الأوروبية، في وقت أعلن فيه الأخير أنه رفض هذا الإجراء بسبب الأزمة الاقتصادية التي يمر فيها لبنان.  

وقدم النواب الأمريكيون طلبهم لبعثة الاتحاد الأوروبي في العاصمة واشنطن، وهم "العضو في الحزب الجمهوري، مارشا بلاكبيرن، والديمقراطية جاكي رووزين، بالإضافة إلى النائب الديمقراطي تيك دويتش، والجمهوري لي زيلدن".

وقال موقع "The Hill" الأمريكي، إن "النواب أبدوا التزام الولايات المتحدة الأمريكية، بمكافحة الإرهاب العالمي وعناصر تمكينه"، مؤكدين على ضرورة تشجيع الحلفاء والشركاء على الانضمام لتلك الجهود.

وطلب النواب من الاتحاد الأوروبي على اعتماد وتطبيق التصنيف الإرهابي الكامل لـ"حزب الله" اللبناني بذراعيه السياسي والعسكري.

وقالوا في خطابهم، إن السماح بمواصلة أنشطة "حزب الله" السياسية تمكنه من جمع الأموال وتمويل الأنشطة الإرهابية التي يقوم بها في مختلف الدول".

وشدد النواب على أن "حزب الله" استغل أوروبا بشكل متزايد كمنصة ونقطة انطلاق لأنشطته الإجرامية والإرهابية"، متهمين إياه بالعمل في "غسيل الأموال، وتهريب المخدرات، والتجنيد والتدريب".

الجدير بالذكر، أن الاتحاد الأوروبي، صنف الجناح العسكري لـ"حزب الله" منظمة إرهابية، في تموز/ يوليو ٢٠١٣، إلا أنه لم يفعل الشيء ذاته مع الجناح السياسي، وأبقى قنوات مفتوحة معه للحفاظ على الدور الأوروبي في لبنان.

بينما حظرت (ألمانيا، بريطانيا، وهولندا) بشكل منفرد "حزب الله" بالكامل، وأغلقت جميع مكاتبه بعد مداهمات واعتقالات، فيما باقي دول الاتحاد الأوروبي ما تزال مستمرة في الفصل بين جناحيه العسكري والسياسي حتى اليوم، على الرغم من تجاوزاته والمطالبات بتغيير صيغة التعامل معه.

الاتحاد الأوروبي يرفض

بدوره، رفض الاتحاد الأوروبي، طلب النواب الأمريكيين من الحزبين الديمقراطي والجمهوري في مجلسي النواب والشيوخ، بتصنيف "حزب الله" كـ "منظمة إرهابية"، وحظر أنشطته في القارة الأوروبي.

 وأوضح الاتحاد الأوروبي، أنه نظرا لتعقيد التوازن السياسي بين المجتمعات في لبنان والوضع الهش في المنطقة؛ فإن الاتحاد لا يزال مقتنعا بأن الانخراط في حوار بناء مع جميع الأحزاب السياسية الموجودة في هذا البلد العربي يظل مفتاحا لاستقراره، مؤكدا أن الجناح السياسي للحزب هو جزء لا مفر منه من المشهد السياسي اللبناني، وأضاف أن الاتحاد سيواصل العمل مع الحكومة اللبنانية بأسرها.

مقالات ذات صلة

سفيرة واشنطن تبلغ الحكومة اللبنانية بمنع استجرار الكهرباء من سوريا

والدة الطفل المغتصب في لبنان تروي تفاصيل صادمة!

وفاة خمسة سوريين إثر سقوطهم ببئر ماء شمال لبنان

لاجئون سوريون في عرسال بلبنان يكتوون بنار الغلاء

"حـزب الله" يفتتح معبرا للتهريب مع سوريا

الأمن اللبناني يوقف أحد مغتصبي الطفل السوري