"تحـريـر الــشام" تضع شروطا لوقف التصعيد في إدلب - It's Over 9000!

"تحـريـر الــشام" تضع شروطا لوقف التصعيد في إدلب

بلدي نيوز - (خاص) 

اشترطت "هيـئة تـحـريـر الـشـام"، موافقتها على وقف إطلاق النار مع "غرفة عمليات فاثبتوا"، بإزالة الأخيرة للحواجز ومحاسبة المتسببين بالأحداث الأخيرة. 

وحمّلت "تحرير الشام"، في بيان نشرته، اليوم الخميس، المسؤولية بما جرى من اقتتال مع غرفة عمليات "فاثبتوا" لفصيلي "حراس الدين" و"أنصار الدين"، وذلك إثر اعتقال الهيئة لأشخاص من خلال ما أسمته الجهاز القضائي، حيث أن هؤلاء الأشخاص لم يتم البت باستقالتهم وإعفائهم من مستلزماتهم، في حين لجأ هؤلاء الأشخاص لتشكيل مجموعات صغيرة مبنية على التخوين والاتهامات، حسب ما جاء في البيان. 

وأكدت "تحرير الشام" في البيان الذي حصلت بلدي نيوز على نسخة منه، أن إيقاف القتال بيد من قطع الطرق ونشر الحواجز، في حين أن الاقتتال سيتوقف بمجرد رفع الحواجز ومحاسبة من تجرأ على ذلك الفعل وغامر بأمان الشمال السوري. 

وكانت "غرفة عمليات فاثبتوا"، أعلنت أمس الأربعاء، عبر بيان مماثل قبولها بدعوة المشايخ الخاصة بوقف إطلاق النار والتحاكم للشرع.

الجدير بالذكر أن عددا من الوجهاء دعوا يوم أمس لوقف الاقتتال بين هيئة تحرير الشام وغرفة عمليات فاثبتوا والالتفات للوقوف بوجه نظام الأسد وأعوانه.

وشهدت بلدة عرب سعيد غرب إدلب اشتباكات متقطعة بين الطرفين ووقوع قتلى بينهم، بالإضافة لإصابة مدنيين بجروح فيما لاتزال أغلب الطرق المؤدية للمنطقة الغربية في إدلب مقطوعة.


مقالات ذات صلة

بعد مئة يوم من الاعتقال.. "تحرير الشام" تفرج عن "أبو حسام ‏البريطاني"

واشنطن تريد رأس "الجـولاني"

ترامب يعتزم اغتيال معتقل عند "تحـرير الشام" قبل المغادرة

مصير مجهول ينتظر الناشطة "نور الشلو" في سجون "تـحريـر الشـام"

حلب.. "محلي أخترين" يمنع دخول السيارات القادمة من إدلب

إصابة "الجـولاني" في إدلب