الليرة تتهاوى في أول أيام العيد - It's Over 9000!

الليرة تتهاوى في أول أيام العيد

بلدي نيوز - (خاص) 

تهاوت الليرة السورية أمام الدوﻻر الأمريكي، ما بين 30 إلى 50 ل.س، في أول أيام عيد الفطر. 

ففي دمشق وحلب، بلغ سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي الواحد 1690 ل.س شراء، و1710 ل.س مبيع.

أما في إدلب، بلغ سعر صرف الليرة، 1680 ليرة شراء، و1710 مبيع.

وهوت الليرة السورية بشكلٍ كبير خلال شهر رمضان، على عكس السنوات الفائتة، التي تشهد فيها عادةً تحسنا، نتيجة الحواﻻت التي تصل للداخل من المغتربين.

وتراجعت الحوالات هذا الموسم بشكلٍ ملحوظ، وباعتراف وسائل الإعلام الرسمية، ما أسهم في مزيد من التراجع بقيمة الليرة.

وفقدت الليرة خلال شهر رمضان 2020، 35% من قيمتها، إذ ارتفع "دولار دمشق"، 450 ليرة.

يشار إلى أنّ مصرف سوريا المركزي، التابع للنظام، حدد يوم الخميس، 26 آذار /مارس الفائت، سعرا رسميا موحدا  في معظم التعاملات، بما فيها، تسليم الحوالات الخارجية، بقيمة 700 ليرة للدولار اﻷمريكي الواحد.

مقالات ذات صلة

تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس كو.رو.نا في إدلب وحلب

سعر صرف الليرة السورية ليوم الجمعة 26-2-2021

شهداء بانفجار سيارة مفخخة بريف الحسكة وخسائر للنظام بريف إدلب

الأمم المتحدة ترسل 63 شاحنة مساعدات إلى إدلب

"الفرقة الرابعة" تسحب حواجز من جنوب دمشق لمصلحة الأمن العسكري

الصقيع يتسبب بأضرار جسيمة ويفاقم من معاناة المزارعين في إدلب