خسائر جديدة في صفوف النظام بهجمات مسلحة في درعا - It's Over 9000!

خسائر جديدة في صفوف النظام بهجمات مسلحة في درعا

بلدي نيوز - درعا (خاص)

قتل ضابط من قوات النظام وأصيب آخر في هجوم مسلح استهدف ‘إحدى النقاط العسكرية شمالي درعا، في حين قتل قيادي في ميليشيات الأمن العسكري برصاص مجهولين في مدينة الصنمين.

وفي التفاصيل؛ لقى المُلازم أول "أحمد إبراهيم مسطو" مصرعه وأُصيب زميله بنفس الرتبة "يحيى النجمو" بعد هجوم مسلح على النقطة العسكرية بالقرب من مبنى البريد في بلدة كفر شمس شمالي درعا.

وفي السياق، اغتال مسلّحون مجهولون القيادي في مجموعات الأمن العسكري في الصنمين "ثائر العباس"، عقب إطلاق النار عليه بشكل مباشر في شارع السوق في مدينة الصنمين، مما أدّى إلى إصابته بجروح بالغة قُتل على أثرها.

وقبل أيام، استهدف مجهولون ثلاثة عناصر من مخابرات النظام على الطريق الواصل بين بلدتي "المليحة - ناحتة" بريف درعا الشرقي، ما أسفر عن مقتلهم على الفور.

وسبق أن عثر على جثة عميل للمخابرات الجوية المدعو "أديب عبد الرحيم الضماد" مُلقاة قرب مفرق بلدة اليادودة على طريق "درعا - طفس" بريف درعا الغربي، وفق مصادر محلية.

إلى ذلك، قالت مصادر إعلامية محلية إن السكان عثروا يوم الخميس، على جثّة "محمد المبارك" الملقب "أبو علي شنيع" من بلدة الجيزة شرقي درعا على الطريق الواصل بين بلدتي "الجيزة - الطيبة" بريف درعا، بعد اختفائه لمدة يومين، حيث عُثر على جثته وعليها آثار تعذيب.

وبحسب المصادر، فإن الشاب المقتول هو أحد الحاصلين على بطاقة تسوية ومصالحة بعد أن عمل سابقا كرئيس مخفر لدى "الشرطة الحرّة" في بلدة الجيزة.

وتشهد محافظة درعا بشكل شبه يومي عمليات اغتيال تطال عناصر قوات النظام و"المصالحات" والمتعاملين مع النظام، كما تستهدف المدنيين والذين قاتلوا في صفوف قوات المعارضة سابقا.

مقالات ذات صلة

الفرقة الرابعة تنقلب على الاتفاق وتقطع أوصال ريف درعا الغربي

"الـجـولانـي" يتنبأ بمعركة جديدة في إدلب

إدلب.. قوات النظام تقصف قرى جبل الزاوية

"الإدارة الذاتية" تعيد افتتاح الطرقات أمام قوات النظام بالقامشلي

قوات النظام تستمر بخرق الهدنة في اللاذقية وإدلب

صفحات موالية تنعي عنصرين من النظام في سراقب شرق إدلب