ما السيناريوهات المتوقعة لليرة؟ - It's Over 9000!

ما السيناريوهات المتوقعة لليرة؟

بلدي نيوز - (فراس عزالدين) 

واصلت الليرة السورية تسجيل انهيارات متسارعة وكبيرة اقتربت بها من عتبة 1600 ليرة سورية لكل دولار أمريكي، مع توقعات بمزيد من النزيف، في الفترة القادمة. 

وفي السياق؛ قال تقرير لموقع "الليرة اليوم"، وهو موقع موالٍ مختص برصد تحوﻻت سعر الصرف، "بعيدا عن التحليل، إلا أنّ المرحلة المقبلة، ستشهد تدهورا بقيمة الليرة، ما لم يتدخل المصرف المركزي السوري".

ونقل الموقع عن محللين موالين، قولهم إن الانهيار الذي تشهده الليرة السورية "طبيعي"، في ظل تحول الاقتصاد السوري إلى اقتصاد الحرب وتوقف عجلة الإنتاج بشكل شبه كامل بسبب جائحة "كورونا"، وفتح المجال بشكل أكبر أمام الاستيراد من الخارج والذي بدوره يقوم باستنزاف القطع الأجنبي بشكل كبير من خلال زيادة الطلب على الدولار الأمريكي واعتماد الأخير في تسعير السلع والخدمات.

إﻻ أنّ الموقع لفت صراحة إلى قرب تطبيق قانون "سيزر"، وربطه مباشرةً مع هذا اﻻنهيار، وقال الموقع؛ "إن اقتراب دخول قانون سيزر حيز التنفيذ يشكل حالة من القلق لدى التجار وأصحاب الأموال مما يدفعهم للتخلص من العملة السورية وتبديلها إلى الذهب أو إلى عملات أكثر استقرارا كالدولار الأمريكي واليورو الأوروبي".

يشار إلى أنّ "قانون سيزر" ينص على فرض عقوبات على حكومة اﻷسد، والدول الداعمة لها (روسيا وإيران)، لمدة 10 سنوات، بالإضافة إلى كل من يدعم النظام في مجالات الطاقة والأعمال والنقل الجوي، وعلى كل جهة أو شخص يتعامل مع الحكومة السورية أو يوفّر لها التمويل، بما في ذلك أجهزة الاستخبارات والأمن السورية، والمصرف المركزي السوري.

مقالات ذات صلة

معبر "باب الهوى" مغلق أمام المسافرين والمرضى

فورين بوليسي: "خطة خطيرة" ينفذها بوتين لصالح الأسد

السلطات التركية توقف 40 سوريا عبروا الحدود بطريقة غير شرعية

أردوغان وبوتين يبحثان عبر الهاتف التطورات في سوريا

ألمانيا.. إلقاء القبض على سوريين للاشتباه بمشاركتهما بإعدام عسكري للنظام

إيران تعلق على الاتفاق العسكري الأخير مع نظام الأسد