خبير تركي يكشف سبب تراجع إصابات كورونا بين اللاجئين السوريين - It's Over 9000!

خبير تركي يكشف سبب تراجع إصابات كورونا بين اللاجئين السوريين

بلدي نيوز

اعتبر "عاصم غوزال بي" الأستاذ الدكتور، ورئيس بلدية غازي عنتاب السابق، أنّ السبب وراء عدم وجود حالات وفاة بين السوريين الذين يعيشون في الولايات الحدودية بفيروس كورونا، يعود لاكتسابهم ما يسمى بمناعة القطيع.

وفي رده على سؤال عن سبب وجود حالات إصابات قليلة بين السوريين، أجاب "غوزال بي" بحسب ما أورده موقع "أولاي ميديا": "يعيش في المناطق الحدودية، في المخيمات الموزعة ما بين غازي عنتاب وهاتاي حوالي 800 ألف سوري، والكثير منهم اكتسبوا مناعة القطيع بسبب الفيروس، من دون أن يدركوا أنهم مصابون بكورونا، ظنا منهم أنهم أصيبوا بالإنفلونزا العادي خلال شهري كانون الثاني وشباط".

ولفت الموقع إلى أنّ عدد السوريين الذين يعيشون في غازي عنتاب، مع غير المسجلين رسميا يتجاوز المليون، مضيفا: "منذ شهر آذار وحتى الآن تم تسجيل إصابة 11 سوريا فقط بفيروس كورونا، تعافى منهم 9 إثر العلاج الذي تلقوه، ومازال اثنان منهم يتلقيان العلاج، حيث لم يتم تسجيل أي حالة وفاة للسوريين في غازي عنتاب بسبب الفيروس".

وتستند استراتيجية "مناعة القطيع" ببساطة إلى ممارسة الحياة بشكل طبيعي، بحيث يصاب معظم أفراد المجتمع بالفيروس، وبالتالي تتعرف أجهزتهم المناعية على الفيروس، ومن ثم تحاربه إذا ما حاول مهاجمتها مجددا.

واصلت تركيا الجمعة، تسجيل تراجع في عدد الوفيات والإصابات بفيروس كورونا، وأعلنت وزارة الصحة، تسجيل 3 آلاف و412 حالة تعاف من الفيروس، ليرتفع الإجمالي بذلك إلى 86 ألفا و396. 

وأكدت الوزارة استمرار تراجع الوفيات جراء الفيروس، حيث سجلت البلاد 48 وفاة، لترفع الحصيلة إلى 3 آلاف 689. وأشارت إلى تشخيص ألف و848 إصابة جديدة بالفيروس، لترتفع الحصيلة إلى 135 ألفا و569. 

المصدر: أورينت نت+ بلدي نيوز

مقالات ذات صلة

لمواجهة كورونا.. إدارة "قسد" تفرض حظرا شاملا بالحسكة

"محلي الراعي" يرفع التدابير الوقائية بعد الاشتباه بحالات مصابة بكورونا

عبدالمنعم عمايري يشكّك بإصابه طليقته أمل عرفة بـ"كورونا"

"صحة المعارضة" تنذر من تفاقم الوضع بسبب "كورونا"

ممثلة سورية تعلن إصابتها بفيروس كورونا

"صحة المعارضة": شفاء ثلاث حالات جديدة من "كورونا"